loader

الشارقة (الاتحاد)
 
 ترأس العميد عبدالملك جاني، رئيس اللجنة التنفيذية لكرة قدم الصالات مساء أمس الأول، الجلسة الحوارية الإلكترونية التي ناقشت هموم ومشاكل كرة الصالات في المنطقة العربية التي أدارها الحكم المونديالي السابق خميس الشامسي نائب رئيس اللجنة، بمشاركة عمران عبدالله النعيمي أمين السر العام ومشرف المسابقات، والكويتي عيسى فلاح، والدكتور محمد فرج من الفيفا، وناصر السعدي من المملكة العربية السعودية، وسحر عبدالحق عضو الاتحاد المصري، وهيثم عباس بعيوي المدير الفني للمنتخبات العراقية، والمحاضر العراقي علي عيسى، إلى جانب عدد من المهتمين والمدربين ومديري الفرق.
ومن أبرز النقاط التي خرجت بها الجلسة ضرورة تشكيل جسم لمخاطبة الاتحاد العربي لإقامة البطولات العربية للأندية والمنتخبات واتفق الجميع على دوري أبطال العرب لكرة الصالات، ورداً على استفسار من عبدالملك جاني حول متى تسحب غرب آسيا البساط من تحت أقدام شرق آسيا في اللعبة؟، ورد السعدي بأن الأمر ليس صعباً، ويمكن أن يتحقق خلال 3 أو 4 سنوات، فيما ركز ممثلو الدول العربية في أفريقيا، وعلى رأسهم الدكتور سحر عبدالحق عضو الاتحاد المصري على محور عدم اهتمام الاتحاد الأفريقي باللعبة، ما أثر سلباً في عقد دورات تدريبية للحكام والمدربين، وتداخل عمران عبدالله أكثر من مرة، وأكد أن الإمارات كانت تقود اتجاه تنظيم النسخة الثالثة لكأس الخليج، ولكننا اصطدمنا بجائحة كورونا، وعن البطولات العربية قال: كانت لنا تجربة سابقة، ولعبنا مع منتخبات عربية في بطولة ودية نظمتها تونس قبل سنوات.
 وأرجع الدكتور محمد فرج، المحاضر الأفريقي عضو «لجنة الحكام في الاتحاد الدولي» عن كرة الصالات عدم انتظام وجود الحكام العرب في المونديال بصورة مستمرة يعود إلى أن الحكم العربي كسول، ولايسعى للتطور، والمشكلة الأهم عدم عقد الدورات التأهيلية.

اخترنا لك