loader

أبوظبي (الاتحاد)

صاحب إعلان فوز مدينة كازان الروسية، بتنظيم الألعاب العالمية الشتوية للأولمبياد الخاص 2022، في الفترة من 18 إلى 29 يناير المقبل، حالة من التفاؤل الشديد بين مختلف برامج العالم المنتمية للأولمبياد الخاص والبالغة 192 دولة، ومن بينها الأولمبياد الخاص الإماراتي.
جاء فوز كازان بعد اعتذار السويد عن تنظيم تلك الألعاب، التي كان من المقرر لها عام 2021، وبسبب جائحة كورونا طلب الأولمبياد الخاص الدولي من السويد ترحيل الموعد لمدة عام، إلا أن السويد اعتذرت، فتم إسناد التنظيم إلى كازان صاحبة ملف التنظيم الثاني، وبعد حصول الأولمبياد الخاص الدولي على كافة الضمانات الحكومية.
ومن المتوقع مشاركة 2000 لاعب ولاعبة من 108 دول حول العالم، إلى جانب أنها سوف تجذب إليها 3000 متطوع، ومن المتوقع أن تشهد ألعاب كازان حضور 4000 من كبار الشخصيات وأسر اللاعبين، مما يجعل الألعاب الشتوية حدثاً عالمياً حقيقياً. وكانت الإمارات قد شاركت في الألعاب العالمية الشتوية الماضية، التي أقيمت في النمسا عام 2017 ببعثة قوامها 36 مشاركاً، بينهم 24 لاعباً ولاعبة، وحقق «فرسان الإرادة والتحدي» أبطال الهمم 14 ميدالية متنوعة، عبارة عن أربع ذهبيات وست فضيات وأربع برونزيات.
وقالت معالي شما المزروعي وزيرة الدولة لشؤون الشباب، ورئيسة مجلس أمناء مؤسسة الأولمبياد الخاص الإماراتي: «نحن سعداء باختيار مدينة كازان الروسية لإقامة دورة الألعاب الشتوية للأولمبياد الخاص 2022، ونتطلع لمشاركة منتخبنا الإماراتي للأولمبياد الخاص في المنافسات الرياضية».
وأضافت: «تربطنا مع الجمهورية الروسية علاقة صداقة وطيدة في شتى المجالات، واختيارها لإقامة الألعاب الشتوية للأولمبياد الخاص، يأتي انعكاساً لعملهم الدؤوب في مجال رياضة أصحاب الهمم، وبالأخص منظومة الأولمبياد الخاص». وتابعت: «نعمل جميعاً في جميع الدول والقارات تحت مظلة منظمة الأولمبياد الخاص الدولي لهدف واحد، وهو دعم الدمج في المجتمعات، وتمكين أصحاب الهمم من ذوي التحديات الذهنية، من خلال تسليط الضوء على قدراتهم الرياضية الكبيرة».

طلال الهاشمي: نترقب الحدث العالمي الكبير
قال طلال الهاشمي، المدير التنفيذي للأولمبياد الخاص الإماراتي: «نبارك لجمهورية روسيا ومدينة كازان على وجه التحديد، اختيارها لاستضافة دورة الألعاب الشتوية للأولمبياد الخاص في شتاء 2022، ونترقب في مؤسسة الأولمبياد الخاص الإماراتي هذا الحدث العالمي الكبير، والمهم على خريطة الفعاليات الرياضية على مستوى العالم، حيث سنقوم بتجهيز منتخباتنا للرياضات الشتوية، بالتعاون مع العديد من الشركاء في دولة الإمارات منها اتحاد الرياضات الشتوية و(سكي دبي)، إيماناً منا بأهمية طرح مجالات رياضية جديدة للرياضيين من أصحاب الهمم من ذوي التحديات الذهنية ليثبتوا أنفسهم فيها، خاصة وأنه لا وجود لكلمة مستحيل في قاموسهم».

اخترنا لك