loader

رضا سليم (دبي) 

يشهد موسم أقوياء اليد 2020 - 2021 تغييرات واسعة على مستوى الأجهزة الفنية، وأيضاً تغيير المدارس التدريبية، في ظل ارتفاع عدد الأندية في الموسم الجديد إلى 11 فريقاً، بعدما انضم فريق دبا الحصن إلى قائمة فرق الرجال.
ولجأت الأندية إلى التغييرات، أملاً في تحسن النتائج، حيث يظهر في المشهد للمرة الأولى، المصري هاني الفخراني مدرب فريق الشارقة، والذي تعاقد معه النادي بدلاً من الجزائري سفيان حيواني.
ويملك الفخراني سيرة ذاتية كبيرة، لاعباً ومدرباً لمنتخب مصر، وتبدو طموحات الملك الشرقاوي كبيرة بعد التغييرات الفنية، من أجل الحفاظ على البطولات المحلية والفوز بكأس آسيا للأندية، الذي يمثل الطموح الأكبر، بعدما حصد الفريق الميدالية البرونزية في آخر بطولتين. 
ويظهر من جديد المصري محمد كشك، الذي يقود فريق دبا الحصن، وهي المرة الأولى التي يتولى فيها كشك تدريب فريق في أقوياء اليد، رغم أنه سبق له اللعب في عدد من أنديتنا، ويبحث الضيف الجديد لأقوياء اليد عن طموحات كبيرة في الظهور الجديد، وبالفعل تولى كشك المسؤولية، وبدأ في قيادة الفريق خلال التدريبات اليومية. 
ويعود التونسي عدنان بالحارث من جديد لقيادة فريق الزعيم العيناوي، خلفاً لمواطنه محمد أبو غزالة، وسبق للمدرب بالحارث تدريب الفريق من قبل، وطموحات العيناوي العودة من جديد للمنافسة على البطولات.
كما يظهر المدرب المواطن في القائمة، حيث اختار الوصل خالد أحمد مدرب المنتخب، ليقود الفريق في الموسم الجديد، بدلاً من الجزائري محمد معاشو، عميد المدربين في الدولة، فيما كان المدرب الثاني سعيد محمد مدرب النصر، الذي منحته إدارة «العميد» فرصة جديدة ليقود الفريق في الموسم الجديد، ومعه محمد حسن مدرباً مساعداً. 
ولم تحسم 3 أندية تعاقداتها الجديدة مع المدربين، حيث لم يتعاقد شباب الأهلي دبي مع بديل المدرب التونسي سامي السعيدي، الذي رحل مؤخراً لتولي تدريب منتخب بلاده، كما لم يحسم الجزيرة أمر المدرب الذي سيقود الفريق، بدلاً من التونسي ثابت محفوظ، وإن كان مواطنه وليد بن عمر يتصدر المشهد من خلال تواجده مع الفريق، كما سبق له اللعب مع «فخر أبوظبي» وتدريبه في المواسم الماضية، وهو ما سيتم حسمه في الأيام المقبلة، والفريق الثالث الذي لم يتعاقد مع مدرب جديد هو بني ياس، بعد رحيل المدرب المصري مروان رجب، الذي تولى تدريب كاظمة الكويتي. 
واحتفظت 3 أندية بمدربيها في الموسم الجديد، وهم المصري وليد عبدالكافي مدرب مليحة، والذي قدم موسماً جيداً في الفريق في الموسم الماضي، في أول ظهور له في دوري الأقوياء، وأيضاً المصري محمد حسن مع الظفرة، ومواطنه محمد متولي مع الوحدة.
وبشكل عام، يتواجد 5 مدربين مصريين في الموسم الجديد، وهي النسبة الأعلى، فيما يتواجد اثنان من المدربين المواطنين، ومدرب تونسي، وتنتظر 3 أندية التعاقدات الجديدة.