فيصل النقبي (الفجيرة) 

لم تقف الجبال حائلاً بين أبناء الإمارات وممارسة الرياضة، حيث حرصت القيادة على تشييد الملاعب في مختلف المناطق، حتى الجبلية الوعرة للوصول بالخدمات الرياضية والمرافق الرياضية للأهالي المقيمين في ربوع الجبال.
من أجل بناء مجتمع رياضي صحي مميز حرصت القيادة على الاهتمام بالمناطق الجبلية التي يصعب الوصول إليها، وعملت على تذليل الصعوبات كافة أمام السكان للبقاء في مناطقهم وممارسة الرياضة بانتظام وبشكل يومي يضمن تحقيق الحياة الصحية الرياضية المثالية لهم.

حرصت القيادة على بناء منشآت رياضية أنموذجية في القرى الجبلية، وتشجيع أبناء هذه المناطق على ممارسة الرياضة وبناء الأجسام، وصولاً للياقة البدنية الجيدة التي تعني مزيداً من الحياة الصحية الأنموذجية في الدولة.
وأقامت الهيئة العامة للرياضة، والحكومات المحلية العديد من المراكز الرياضية في القرى التي تحرسها الجبال ويمارس بها السكان العديد من المناشط الرياضية ككرة القدم والألعاب الجماعية المختلفة، كما أقامت العديد من الصالات الرياضية الأنموذجية التي تمارس بها العديد من الفئات، وأهمها العنصر النسائي رياضتها في أجواء عائلية مميزة.

ولم يقتصر العمل على المنشآت الرياضية فقط، بل يتم تنظيم العديد من البطولات والمنافسات في القمم العالية وتحت سفوح الجبال، مثل سباقات الجري والقوة والتحمل، وكذلك سباق الدراجات الجبلية، مع تنظيم دورات مختلفة في كرة القدم والمشاركة في الفعاليات الوطنية كاليوم الرياضي الوطني التي تحتفل به كل الدولة كل عام وغيرها من المسابقات، وإقامة فعاليات مميزة في المناسبات الوطنية والمختلفة للدولة، كما شجعت الدولة أبناء المناطق هذه على الانخراط في الرياضة وجلبت العديد من الأبطال الرياضيين للتشجيع والدعم والمساندة لهذا العمل الرياضي المهم.

وأعرب عبدالله خلفان النقبي والي منطقة النحوة بخورفكان عن خالص شكره وتقديره للاهتمام الملحوظ بإقامة مناشط رياضية في منطقته بناء على اهتمام ومتابعة من قبل مجلس الشارقة الرياضي الذي حرص علي إقامة العديد من المناشط الرياضية في قرى الإمارة الواقعة في الجبال.

صالة رياضية مميزة
قال النقبي، إن الحكومة أقامت صالة رياضية مميزة في القرية، كما أنشأت ملعباً لكرة القدم وحرصت على افتتاح مركز للإعداد البدني للرجال والنساء كذلك الأطفال، وهي بادرة تدل على اهتمام بالغ بكافة فئات المجتمع ومنها سكان المناطق الجبلية.

وأضاف: «نحن محظوظون بهذه القيادة الرشيدة التي منحتنا كل سبل الرعاية والاهتمام حتى في منازلنا المقامة على ارتفاعات عالية في الجبال ونحن بدورنا نمارس الرياضة باهتمام وحريصون على الاستفادة من كافة الفعاليات التي تقام في مناسبات الدولة المختلفة، وسعياً من أجل بناء مجتمع رياضي صحي مميز.