أنور إبراهيم (القاهرة)

قال يواكيم لوف المدير الفني لمنتخب ألمانيا إنه لم يساوره أدنى قلق عندما خسر مباراته الأولى أمام منتخب فرنسا في الدورالأول لبطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو2020»،

وأضاف قائلاً في تصريحات للصحفيين: الظهورالباهت في البداية بالنسبة لمنتخبنا لايمثل دليلاً على ضعف المنتخب أو عدم قدرته على استكمال مشوارالبطولة، وعلق قائلاً: المنتخبات التي تفوزبمبارياتها الأولى في بطولة ما، نادراً ماتصل إلى أبعد مدى في البطولة.وخسر منتخب ألمانيا مباراته الأولى أمام فرنسا صفر/1 ولكنه فاز في مباراته الثانية أمام البرتغال 4/2.

ويسعى المانشفت إلى تجنب السقوط في المباراة الثالثة والأخيرة في الدور الأول ضد المجر الأربعاء القادم، حتى لايلقى نفس المصير الذي واجهه في مونديال روسيا 2018.

وأكد لوف إن منتخب بلاده أصبح في حالة جاهزية كاملة بعد أن لعب مباراتين، وعلق قائلاً: من المؤكد إن الفوز يمنحك دفعة قوية ومزيداً من الثقة، ولكننا لم نشك مطلقاً في أنفسنا لأننا نعرف إنه بمقدرونا تقديم ماهوأفضل. وإعترف لوف بإن المباراة القادمة ضد المجر، ستكون أكثرصعوبة من سابقتيها، لأن المنتخب المجري يدافع بثمانية وتسعة لاعبين، ولهذا علينا أن نأخذ المباراة مرحلة بمرحلة.

وقال لوف إن البطولة تضم عدداً لابأس به من المنتخبات القوية، التي تقدم مستويات ممتازة، ولكن التفوق في أول مباراتين لايعني القدرة على الفوز بالبطولة.

جدير بالذكر إن منتخب ألمانيا سيضمن التأهل لدور الـ 16، إذا فاز على منتخب المجر الأربعاء القادم، ولكن تعادله أيضاً سيكون كافياً، إذا تجنبت فرنسا الخسارة أمام البرتغال، ويمكن لمنتخب ألمانيا أن يحل ثالثاً إذا حصل على نقطة أمام المجر، وخسرت فرنسا في الوقت نفسه من البرتغال، أو إذا خسرت البرتغال وألمانيا آخر مباراة لكل منهما.