أبوظبي (وام)
 توالت ردود الأفعال الدولية الأسبوع الجاري، حول النجاح الكبير الذي حققته رابطة أبوظبي لمحترفي الجو جيتسو في تنظيم جولتين مختلفتين من الدوري العالمي، إحداهما في العاصمة الصينية بكين، والثانية في مدينة جرامادو البرازيلية، وذلك خلال أسبوع واحد، مع التطبيق الدقيق للإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية ضمن البروتوكول الطبي المعتمد في كافة بطولات الرابطة حول العالم، والتي يصل عددها إلى 80 بطولة في مختلف القارات.

وبلغ عدد المشاركين في الجولتين 1631 لاعباً ولاعبة من أكثر من 30 دولة حول العالم، وعدد متابعيها حول العالم ما يزيد على 600 مليون مشاهد عبر المحطات التليفزيونية والمواقع المتخصصة وموقع رابطة أبوظبي لمحترفي الجو جيتسو.

وتلقت الرابطة رسالة إشادة من أكثر من منظمة وشركة صينية مهتمة بنشر وتطوير اللعبة في كبرى دول العالم، كما تلقت رسائل مماثلة من الاتحاد البرازيلي للجو جيتسو تثمن إقامة الدوري العالمي في مدينة جرامادو التي اعتبر سكانها وصول البطولة إليهم مجالاً للفخر، وعيداً حقيقياً لكل محبي الفنون القتالية، فهي بلدة صغيرة ومدينة سياحية، تقع في الجنوب الشرقي من كاكسياس دو سول، وشرق نوفا بتروبوليس في ريو جراندي دو سول في جنوب البرازيل، ومعظم سكانها من أصول ألمانية وإيطالية ومن محبي وعشاق رياضة الجو جيتسو، وقد تضاعفت سعادتهم باستقبال مدينتهم الصغيرة لعدد كبير من الأبطال المصنفين في العالم الذين شاركوا في المنافسات بكافة الفئات.

وقال طارق البحري مدير رابطة أبوظبي لمحترفي الجو جيتسو: إن الشراكات التي كونتها الرابطة مع نخبة المنظمين في العالم جعلت من السهل أن نصل ببطولاتنا الاحترافية لمختلف القارات، والهدف من بطولات الرابطة التي يصل عددها إلى 80 بطولة سنوياً حول العالم هو مد جسور التعاون مع مختلف دول العالم، وإتاحة الفرصة أمام أبطال الإمارات للاحتكاك الدولي وتطوير مستواهم بشكل دائم، بالإضافة إلى تعزيز القوة الناعمة لدولة الإمارات خارج حدودها من خلال الثقة العالمية في أبوظبي حالياً كأكبر مطور لرياضة الجو جيتسو في العالم.

وأوضح البحري أن بطولات الرابطة متواصلة، وأن جولتي الصين وجرامادوا حققتا نجاحاً كبيراً برغم إقامتهما في توقيت واحد وفي قارتين مختلفتين، مشيراً إلى أن البرازيل شريك استراتيجي للإمارات منذ تأسيس اتحاد الجو جيتسو ورابطة أبوظبي للمحترفين باعتبارها أكثر دولة في العالم بها ممارسون لتلك الرياضة، وكذلك الصين التي بدأت خلال العامين الماضيين في نشر وتطوير اللعبة فيها، ومحاولة الاستفادة من تجربة أبوظبي المميزة في هذا المجال.

وكانت جولة جرامادو للدوري العالمي قد اختتمت الأسبوع الجاري لتشكل المحطة الأخيرة من جولات الدوري العالمي في شهر يونيو، وحظيت بمشاركة 745 لاعباً ولاعبة من جميع الفئات العمرية من 11 دولة حول العالم، وشهدت توزيع 179 ميدالية ذهبية و131 ميدالية فضية، و86 ميدالية برونزية للفائزين بالمراكز الأولى.

وشهدت البطولة مشاركة عدد كبير من المصنفين الأوائل عالمياً في الحزام الأسود، خصوصاً من البرازيل، مثل اللاعب جواريز جونيور الذي حصل على ذهبية وزن 69 كجم، واللاعب موريلو امارال الفائز بذهبية وزن 77 كجم، واللاعبة انا مارتينيز الفائزة بذهبية وزن 55 كجم، وجينفر كوستا الفائزة بذهبية وزن 62 كجم. يشار إلى أن بطولة الدوري العالمي لرابطة أبوظبي لمحترفي الجو جيتسو، تعد من أهم البطولات التي تنظمها الرابطة، ضمن أجندتها الرياضية لعام 2020-2021، وتعد البرازيل أكبر دولة في العالم تملك قاعدة لاعبين مسجلين في الاتحاد، بما يتجاوز 2.5 مليون لاعب ولاعبة، وأكثر من 20 ألف أكاديمية متخصصة، وما يزيد على 14 ألف لاعب ولاعبة حزام أسود.