رضا سليم (دبي)

بدأت أندية اليد وضع اللمسات الأخيرة للاستعداد للموسم الجديد، بترتيب أوراقها من خلال التعاقدات الجديدة، سواء على مستوى الأجهزة الفنية والإدارية، أو على مستوى اللاعبين المواطنين والأجانب وأيضا المقيمين، وتبدو من خلال التعاقدات الجديدة أن معظم أندية اليد ستغير جلدها في الموسم الجديد.

ويتصدر مشهد التغيير شباب الأهلي الذي تعاقد مع الجزائري كمال عقاب الذي سبق له تدريب عدد من أنديتنا، كان آخرها مع فريق الشباب قبل الدمج، كما تعاقدت إدارة النادي مع اللاعب الدولي الفرنسي ايروان سياكام، وأيضاً اللاعب التونسي أسامة الغشام القادم من النجم الساحلي، والذي سيتم الإعلان عنه مع المدرب قريباً، ويقود الفريق إدارياً خميس السويدي.

وتعاقد نادي مليحة مع الجزائري رشيد شريح، والذي سبق له تدريب فريق الشعب قبل الدمج، ليحل محل المصري وليد عبدالكافي الذي أنهى مهمته مع الفريق، كما تولى إبراهيم الحمادي منصب إداري الفريق بدلاً من يوسف الحمادي الذي عاد إلى القلعة الشرقاوية.

في الوقت الذي لم يحسم النصر مدربه بشكل نهائي، وإن كان اسم حسين زكي مدرب منتخب مصر للناشئين والزمالك السابق يتردد بقوة في أوساط اللعبة، إلا أن القرار النهائي بالمدرب الجديد والجهاز الفني لم يصدر من النادي، كما رتب فريق الشارقة بطل الدوري والمسيطر على بطولات المواسم الأخيرة أوراقه للموسم الصعب في ظل استعدادات كل الأندية، ومن المنتظر أن يعلن بطل الدوري عن صفقة للاعب مقيم خلال الفترة المقبلة.

ويحافظ عدد من الأندية على استقرارها الفني، منها الجزيرة والعين ودبا الحصن، ولم يتحدد موقف كل من الوحدة والظفرة في المشاركة في الموسم الجديد للرجال من عدمه.