علي معالي (الشارقة)

وصل البرازيلي كايو لوكاس لاعب نادي بنفيكا البرتغالي إلى الشارقة للانضمام إلى تدريبات «الملك» بعد تجديد التعاقد معه، في ظل الاتفاق الذي تم بين ناديي الشارقة وبنفيكا البرتغالي واللاعب، بعد مفاوضات دامت لعدة أيام خلال الفترة السابقة.

ونجحت شركة الكرة برئاسة عبدالله العجلة في الوصول إلى اتفاق سيتم الإعلان عنه قريباً بعد توقيع العقد الرسمي مع اللاعب، في ظل الاتفاق على كل البنود الخاصة بالانتقال والتي أصبحت محددة وواضحة لكافة أطراف الانتقال.

وكان عقد كايو لوكاس قد انتهى مع «الملك» بنهاية الموسم الماضي، وكانت رغبة اللاعب في أن يثبت كفاءته من جديد في صفوف النادي البرتغالي، وهو ما صرح به للصحافة سواء في البرازيل أو البرتغال، ولكن يبدو أن مدرب الفريق البرتغالي وهو جورجي جيسوس لا يرغب في استمرار اللاعب، حيث كان نفس المدرب متواجداً مع بنفيكا في الفترة من 2009 حتى 2015، وكان كايو متواجداً في بعض الفترات هناك، خاصة عندما رحل عن نادي العين، ولم ينسجم الثنائي اللاعب والمدرب، وذلك قبل أن يرحل جيسوس البرتغالي الأصل إلى تدريب فلامنجو البرازيلي، ولكن مع عودته مجدداً إلى بنفيكا، فإن الأمور تزداد صعوبة بالنسبة للاعب.

وصل كايو ويستكمل المشوار الذي بدأه مع «الملك» منذ منتصف الموسم قبل الماضي، عندما تم التعاقد معه في فترة الانتقالات الشتوية، وقدم الموسم الماضي أداءً جيداً، خاصة في دوري أبطال آسيا، في ظل غياب مواطنه الآخر إيجور كورونادو، حيث قاد كايو الفريق إلى التأهل إلى دور الـ16 عن المجموعة الثانية، وقدم أداء جعل القناعة كاملة ببقائه والتجديد معه في صفوف «الملك».

وخلال الفترة الماضية حرص كايو على أداء تدريبات خاصة به في فترة الإجازة حتى يكون أكثر استعداداً عندما يبدأ التدريبات الرسمية مع الشارقة خلال الساعات المقبلة.