روما (د ب أ)

يبدو منتخب إيطاليا مصمما أكثر من أي وقت مضى على التتويج بلقب كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم «يورو 2020»، تكريماً لمدافعه المصاب ألبرتو سبيناتزولا.

ويستعد منتخب إيطاليا لملاقاة إسبانيا بعد غدٍ «الثلاثاء» في الدور قبل النهائي للمسابقة القارية على ملعب ويمبلي العريق بالعاصمة البريطانية لندن، الذي يستضيف أيضاً المباراة النهائية التي تجرى يوم الأحد المقبل، لكن المنتخب «الأزرق» سيفتقد خدمات سبيناتزولا، الذي أصيب بتمزق في وتر العرقوب «أخيل»، خلال فوزه 2-1 على بلجيكا في دور الثمانية.

وقال نيكولو باريلا، لاعب خط الوسط الإيطالي، للصحفيين اليوم في معسكر الفريق بمدينة فلورنسا الإيطالية: أشعر بالأسف الشديد من أجله، كل ما يمكننا فعله الآن هو أن نجعله فخوراً، ونهدية اللقب، ونأمل أن نحتفل معه في النهاية.

وتحدث باريلا، لاعب إنتر الإيطالي الذي أحرز الهدف الأول لإيطاليا في مرمى بلجيكا، عن موقف غريب لأنك لم تستطع الاحتفال حقاً. فيما يتعلق بمواجهة المنتخب الإسباني، توقع باريلا مباراة رائعة في ملعب رائع، وقال: نحن فريقان متشابهان للغاية.

واكتسح المنتخب الإسباني نظيره الإيطالي 4-0 في نهائي نسخة البطولة قبل 9 أعوام «يورو 2012»، ليحقق لقبه الثالث على التوالي، بعدما فاز بـ«يورو 2008» وكأس العالم عام 2010، وأوضح باريلا أن المقارنة بين فريقه وخط الوسط الإسباني الناجح آنذاك، الذي كان يقوده الثنائي تشافي هيرنانديز وأندرياس إنييستا كانت دافعاً إضافياً.

وقال باريلا: كان ذلك خط وسط لا يصدق، ولدينا لاعبون رائعون أيضاً، ونأمل أن نحقق ما حققوه.