دبي (الاتحاد)
في إطار المساعي لتطوير أداء الحكام الإماراتيين ورفع مستوياتهم، أعلن اتحاد كرة القدم تعيين الإنجليزي لي بروبرت مديراً لإدارة الحكام، وريتشارد ميلين مديراً فنياً.
وجاء اختيار لي بروبرت استناداً على خبرته الميدانية الواسعة في مجال التحكيم، والتي تمتد لأكثر من 20 عاماً، بوصفه حكماً عاملاً بالاتحادين الدولي والأوروبي لكرة القدم، وبدأ لي مشواره مع التحكيم في عام 1999، وانضم إلى حكام النخبة لإدارة مباريات الدوري الانجليزي الممتاز في 2007، وخلال مسيرته التحكيمية الطويلة أدار لي بروبرت عدداً كبيراً من المباريات المهمة، من بينها نهائي كأس انجلترا في عام 2014.
على الجانب الآخر، يعتبر ريتشارد ميلين المدير الفني الجديد لإدارة الحكام ، من المتخصصين المميزين في مجالات التدريب والتأهيل الرياضي، حيث عمل مسؤولاً إقليمياً عن تطوير وتدريب الحكام.
وأوضح سالم علي الشامسي، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة رئيس لجنة الحكام، أن تعيين لي بروبرت وريتشارد ميلين، يأتي ضمن خطط اللجنة لتطوير جهاز التحكيم، وتدريب الحكام وتأهيلهم للقيام بمهامهم على المستويين المحلي والقاري، مشيراً إلى أن الاستعانة بالخبرات الأجنبية يستهدف تحسين قدرات قضاة الملاعب وتطوير مستوياتهم.
وقال: اختيار مدير إدارة الحكام والمدير الفني، جاء من واقع الخبرة الكبيرة التي يتمتعان بها، ونأمل أن يستفيد منها حكامنا في رفع قدراتهم، واكتساب مزيد من المعارف التي تعينهم على تحسين الأداء والظهور بالصورة اللائقة، خاصة أن الاتحاد يضع ثقته الكاملة في الكادر الوطني ويدعمه بقوة.