أنور إبراهيم (القاهرة)

يبدو أن الحكم الدولي الألماني فيليكس بريخ الذي سيدير مباراة منتخب إسبانيا ضد منتخب إيطاليا في نصف نهائي بطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو2020» باستاد ويمبلي بالعاصمة الإنجليزية لندن، شخص غير مرغوب فيه، بالنسبة للصحافة الإيطالية التي انتقدت بشدة اختيار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم له لإدارة هذه المباراة.
وفي بطولة مثل «اليورو»، تكون التفاصيل الصغيرة مهمة جداً بالنسبة للتأهل إلى المباراة النهائية، ومن هذه التفاصيل الصغيرة تعيين حكم المباراة، إذ أثار تعيين فيليكس غضب الصحافة الإيطالية.
وكتبت صحيفة «كورييري ديللو سبورت» تقول: للأسف فإن الحكم الدولي الإيطالي السابق روستي الذي يرأس حالياً لجنة الحكام بالاتحاد الأوروبي «اليويفا» هو الذي اختار هذا الحكم الألماني، وأنه أسوأ حكم يمكن أن يقدمه لنا. 

وأشارت الصحيفة إلى حملة الهجوم والانتقادات التي تعرض لها هذا الحكم بعد مباراة بلجيكا والبرتغال في دور الـ16للبطولة، إذ أطلقت جماهير المنتخب البرتغالي صافرات الاستهجان ضد قراراته. 

وذكّرت الصحيفة أن عدداً كبيراً من الصحفيين الفرنسيين وخبراء اللعبة الدوليين، نددوا أيضاً بهذا الحكم، واعترضوا على أسلوب إدارته للمباريات. 

واستعادت الصحيفة شريط عدة وقائع سابقة لهذا الحكم، ومنها مباراة لمنتخب إيطاليا ضد منتخب إسبانيا في عام 2016، أدارها فيليكس بصورة كارثية.
ورغم كل هذا الهجوم، يعتبر فيليكس بريخ واحداً من أكثر الحكام خبرة على الساحة الدولية، وسيعاونه في إدارة مباراة مساء اليوم «الثلاثاء»، ألمانيان آخران هما مارك بروش وستيفان توب، بينما يقوم الروسي سيرجيو كارازيف بدور الحكم الرابع. 

وأدار فيليكس أكثر من 100 مباراة دولية على امتداد مسيرته التحكيمية، من بينها نهائي دوري الأبطال الأوروبي «الشامبيونزليج»، بين ريال مدريد وليفربول والذي انتهى 3-1 لمصلحة «الملكي»، كما أدار مباراة إنجلترا وأوكرانيا «4-صفر» في دور الثمانية لـ «يورو2020».
وفي إطار الدفاع عن هذا الحكم الألماني، ذكرت صحيفة «لاجازيتا ديللو سبورت» أن فيليكس أدار 27 مباراة لفرق إيطالية، من بينها منتخب «الأزوري»، وكانت المحصلة في مصلحة الإيطاليين 12 فوزاً و8 تعادلات و7 هزائم.
وآخر مرة أدارها فيليكس بريخ لمنتخب إيطاليا الذي يقوده روبرتو مانشيني، كانت ضد هولندا في دوري الأمم الأوروبية في شهر سبتمبر 2020، وفازت إيطاليا 1-صفر، سجله باريللا.