أنور إبراهيم (القاهرة)
أبدى روبرتو مانشيني المدير الفني لمنتخب إيطاليا، تخوفه الشديد من التهديد الذي يمثله رحيم ستيرلينج في المواجهة الكبرى مساء اليوم «الأحد» بين المنتخبين الإيطالي والإنجليزي، في نهائي كأس الأمم الأوروبية «يورو2020»، وقال في تصريحات للصحفيين، إن ستيرلينج يمثل الخطر الأكبر في منتخب «الأسود الثلاثة».
ولعب جناح مانشستر سيتي دوراً مهماً وبارزاً في مسيرة منتخب بلاده، حتى وصوله إلى المباراة النهائية، حيث سجل 3 أهداف، وتسبب في ركلة الجزاء الحاسمة التي أكدت فوز إنجلترا على الدانمارك 2-1 في نصف النهائي. 

ولكن مانشيني اعترف بأن ستيرلينج ليس وحده مكمن الخطورة، لأن منتخب إنجلترا قوي، وبخلاف تشكيلته الأساسية، يملك «دكة بدلاء» ممتازة، وقال: لقد وصلنا إلى المباراة النهائية ولهذا فنحن أيضاً أقوياء.
وأضاف: لقد تحسن مستوى ستيرلينج كثيراً، وهو سريع جداً ومراوغ ممتاز، وعلينا أن نراقبه جيداً، ولكن هناك أيضاً هاري كين «القناص الخطير»، وهما يشكلان معاً مكمن الخطر في الهجوم الإنجليزي. 

واعترف مانشيني بأن «الأسود الثلاثة» أكثر جاهزية وقوة من الناحية البدنية، ولكن كرة القدم تُلعب على الأرض، وعلى تفاصيل صغيرة، وأحياناً يفوز الأقل جاهزية بدنية، ونتمنى أن نلعب كرتنا لكي نفوز، وأن نبذل ما في استطاعتنا لإحراز اللقب.
وفي ختام تصريحاته، أبدى مانشيني فخره الشديد بما حققه فريقه حتى الآن خلال هذه البطولة، حيث فاز في جميع مبارياته حتى الآن، استكمالاً لمسيرة ناجحة بدأها «الأزوري» منذ أكثر من عامين، ولا يتبقى سوى خطوة واحدة اليوم لتحقيق الإنجاز.