الرياض (د ب أ)

كشف المغربي أنس أوزيفي وكيل أعمال نور الدين أمرابط، لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر السعودي، والذي انتهى عقده بشكل رسمي مع الفريق، أن النجم المغربي لديه الرغبة في الاستمرار مع الفريق لمدة ستة أشهر تنتهي في يناير المقبل.

وأصبح الدولي المغربي نور الدين أمرابط بلا ناد حالياً بعد انتهاء عقده مع النصر في 30 يونيو الماضي، ولم يدخل مجلس إدارة النادي برئاسة مسلي آل معمر في أي مفاوضات بخصوص توقيع عقود جديدة معه، ما يعني أن اللاعب في فترة ترقب وانتظار لحسم مصيره.

وشدد وكيل النجم المغربي أن أمرابط رفض الحديث عن جميع العروض، التي قدمت له خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية، إذ تلقى عرضاً من السعودية، إضافة إلى عرضين من إسبانيا، وعرضين أحدهما إماراتي والآخر قطري.

وتابع: نحن ننتظر قرار النصر النهائي، ونور الدين يريد إكمال اللعب في النصر، والمساهمة في تحقيق البطولات في الموسم المقبل.

وأضاف: أمرابط يصعب عليه أن يكمل مع ناد آخر في السعودية غير النصر، لديه احترام كامل تجاه النادي الذي لعب له ثلاثة مواسم وحقق معه بطولات، وثمة احترام كبير أيضاً متبادل مع جماهير النصر التي وقفت معه كثيراً وساندته، وشكل ذلك محبة بينهما أيضاً.

وشارك أمرابط في 104 مباريات مع النصر في جميع المسابقات منذ انضمامه للفريق قبل ثلاث سنوات، وسجل 19 هدفاً وقدم 27 تمريرة حاسمة، وحصد ثلاثة ألقاب هي الدوري السعودي للمحترفين مرة واحدة في موسم 2018-2019 وكأس السوبر المحلي مرتين في عامي 2019 و2020.