أبوظبي (الاتحاد)
عاد الأرجنتيني بيدرو بافلوف لاعب الظفرة من بلاده إلى أبوظبي، للحاق بتدريبات فريقه، ليرتفع عدد اللاعبين المقيمين الذين سيتواجدون في التحضيرات للموسم الجديد إلى 3 لاعبين، بانضمام بافلوف بجانب بيدرو عمران الجساسي وبنجامين إيم، هذا مع تواجد ماكيتي ديوب المحترف الأجنبي الوحيد في صفوف الفريق حتى الآن.
وكان الظفرة قد تعاقد مع بافلوف (21 عاماً) لمدة 3 سنوات، بعد أن قدم مستويات جيدة في الجولات الأخيرة من الموسم الماضي، بعد أن استعاره من الوحدة في «الميركاتو» الشتوي الأخير.
ويؤدي الظفرة تدريبه الأخير في المرحلة الأولى من الإعداد «الاثنين» المقبل، على أن يستأنف تدريباته السبت المقبل بمعسكر في جبل علي بدبي تتخلله عدد من المباريات الودية، وينتظر أن تنشط شركة كرة القدم في النادي برئاسة أحمد عمران القبيسي في إكمال الترتيبات المتعلقة بالفريق من تجديد بعض العقود أو تعاقدات جديدة قبل انطلاق المعسكر، بالإضافة لحسم أمر المدرب الذي سيقود الفريق خلال الموسم، سواء باستمرار السوري محمد قويض، أو التعاقد مع مدرب جديد.
من جهة ثانية يواصل لاعبو الفريق إجراء الفحص الطبي على دفعات بمنطقة الظفرة، ويكتمل فحص جميع اللاعبين قبل عيد الأضحى المبارك، ليكون جميع اللاعبين المتواجدين حالياً جاهزين للمعسكر الإعدادي.
يذكر أن هناك توجهاً لتجديد عقد سهيل المنصوري، الذي أصبح لاعباً حراً بنهاية شهر يونيو الماضي، بينما لم تتضح الصورة بعد حول بقاء أو رحيل الحارس خالد السناني قائد الفريق.