رضا سليم (دبي)

تأجلت دورة الألعاب الرياضية الخليجية الثالثة، المقرر إقامتها في الكويت، لتقام في الفترة من 9 حتى 19 يناير من العام المقبل بدلاً من موعدها السابق الذي كان مقرراً في شهر ديسمبر المقبل، وهو التأجيل الذي جاء ببيان أصدرته اللجنة الأولمبية الكويتية، وأكدت فيه حرصها على إقامة الدورة في وقت يلائم كافة الدول الخليجية المشاركة.

وقالت اللجنة في بيان لها إن هذا التعديل جاء بعد اجتماع مجلس إدارة اللجنة الأخير لضمان إظهار هذا الحدث الرياضي بشكل يليق بدولة الكويت ودول مجلس التعاون الخليجي، على أن يقام حفل الافتتاح مساء التاسع من يناير المقبل، وحفل الختام في 19 من الشهر ذاته بعد المباراة النهائية لمسابقة كرة القدم.

وأشار البيان إلى أن الألعاب الجماعية في الدورة وتشمل كرة القدم وكرة السلة وكرة الطائرة وكرة اليد والهوكي على الجليد وألعاب الرماية والتنس الأرضي، ستقام قبل افتتاح البطولة الرسمي بخمسة أيام أي في الرابع من يناير المقبل، وذلك نظرا لطول فترة منافساتها.

ويعد هذا التأجيل هو الخامس للدورة، حيث كان مقرراً إقامتها في ديسمبر 2020 ثم تأجلت إلى مارس 2021 ثم موعد جديد في أبريل 2020 وكان التأجيل الثالث إلى أكتوبر 2021 ثم الرابع في ديسمبر المقبل إلى أن وصلت إلى التأجيل الخامس في يناير 2022، وجاءت التأجيلات الأربعة السابقة بسبب تداعيات فيروس كورونا.

يذكر أن الدورة تتضمن 60 مسابقة في 6 ألعاب أساسية كرة القدم، كرة السلة، كرة الطائرة، كرة اليد، السباحة وألعاب القوى، بالإضافة الى 6 ألعاب اختيارية في الجودو، المبارزة، التنس الأرضي، الدراجات الهوائية، الرماية والكاراتيه.