سيلفرستون (رويترز)

 سجل الهولندي الشاب ماكس فرستابين سائق رد بول ومتصدر بطولة العالم لسباقات فورمولا 1، أسرع زمن خلال جولة التجارب الحرة الثالثة والأخيرة، لسباق جائزة بريطانيا الكبرى على حلبة سيلفرستون اليوم السبت.

 ولا تعني هذه النتيجة ربما شيئاً تقريباً، بينما تواصل فرق البطولة استعداداتها للتجارب التأهيلية الرسمية، والتي ستقام ولأول مرة على الإطلاق من خلال سباق للسرعة في وقت لاحق اليوم.

 ولأول مرة وعلى سبيل التجربة، قررت فورمولا 1 حسم مراكز الانطلاق خلال السباق غداً الأحد، من خلال سباق للسرعة على مدار 17 لفة في الحلبة الانجليزية.

 وتحددت مراكز الانطلاق في سباق السرعة من خلال جولة تجارب حرة أقيمت أمس الجمعة، وسينطلق بطل العالم سبع مرات البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس من المركز الأول، وسينطلق فرستابين من الخط الأمامي إلى جانبه.

 وفي جولة اليوم تفوق فرستابين على الجميع، عندما سجل دقيقة واحدة و29.902 ثانية، متقدماً بفارق 0.375 ثانية على سائق فيراري شارل لوكلير القادم من موناكو، في حين احتل الإسباني كارلوس ساينز سائق فيراري الثاني المركز الثالث.

 واحتل هاميلتون المركز الثامن في جولة اليوم، متقدماً مباشرة على زميله الفنلندي فالتيري بوتاس، في حين احتل سائقا مكلارين لاندو نوريس ودانييل ريتشياردو المركزين السادس والسابع على الترتيب.

 وينفرد فرستابين بصدارة الترتيب العام في قائمة السائقين، متفوقاً بفارق 32 نقطة على ملاحقه المباشر هاميلتون بعد أول تسعة سباقات من الموسم، لكن هذا ربما يتغير اليوم مع حصول الفائز بسباق السرعة على ثلاث نقاط، بينما يحصل صاحب المركز الثاني على نقطتين والثالث على نقطة واحدة.

 وفي السباق الغد سيكون نظام توزيع النقاط كما هو دون تغيير، وسيحصل الفائز على 25 نقطة بينما تمنح نقطة واحدة لصاحب أسرع لفة.