سايتاما (أ ف ب) 

أكد مدرب المنتخب الأميركي لكرة السلة جريج بوبوفيتش بعد الفوز على أستراليا في نصف نهائي أولمبياد طوكيو، أن نجم الأخيرة باتي ميلز سيترك سان أنتونيو سبيرز، بعدما دافع عن ألوانه طيلة 10 مواسم في الدوري الأميركي للمحترفين، من أجل الالتحاق ببروكلين نتس.
وسبق لموقع «أي أس بي أن» الرياضي أن أفاد بأن الأسترالي البالغ 32 عاماً، والذي بات لاعباً حراً، سيوقع مع نتس حيث سيلعب إلى جانب كيفن دورانت، جيمس هاردن وكايري إيرفينج، لمدة عامين مقابل 12 مليون دولار.
وبعد التأهل إلى نهائي مسابقة كرة السلة للرجال في أولمبياد طوكيو بالفوز على أستراليا 97-87، أكد بوبوفيتش الذي يتولى مهمة الإشراف على سبيرز إلى جانب مهمته مع المنتخب الوطني، أن ميلز سيغادر إلى نتس.
وأشاد بوبوفيتش بميلز الذي سجل 15 نقطة مع 8 تمريرات حاسمة، قائلاً «كان مميزاً مع سبيزر، وهو يمضي قدماً الآن الى بروكلين وسنفتقده كثيراً»، مضيفاً «أعتقد أنه انتقال جيد بالنسبة له، سيحصل على فرصة اللعب مع فريق منافس على لقب الدوري».
وبعدما أمضى موسميه الأولين في الدوري مع بورتلاند ترايل بلايزرز، انتقل ميلز إلى سبيرز حيث نضج كلاعب بقيادة الفذ بوبوفيتش.
وفي وقت سابق هذا الأسبوع، تحدث ميلز عن الدور الذي لعبه بوبوفيتش في نضوجه كلاعب، بالقول «من الواضح أنه كان يعني الكثير بالنسبة لي لفترة طويلة جداً، لعقد من الزمن، من العدل القول إنه ساعدني في الوصول إلى ما أنا عليه اليوم، في الملعب وخارجه».