مراد المصري (دبي)

الرياضة جزء مهم من أي حدث عالمي مهما كانت توجهاته، الاقتصادية والثقافية، أو مجتمعية، فهي الوسيلة الوحيدة التي تجمع الشعوب على اختلاف لغاتهم وتوجهاتهم، وهو ما ستفعله في «إكسبو دبي» من خلال سلسلة من المبادرات والفعاليات الرياضية التي تشهدها ساحة المعرض، وستكون محط أنظار العالم.

«السيتي جروب» تروج للحدث 
أطلق إكسبو ومجموعة سيتي لكرة القدم شراكة جديدة ستجعل الحدث الأكبر في العالم العربي شريك المعارض الرسمي لمانشستر سيتي، بطل الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم. وبموجب هذه الشراكة، التي تعتمد على الشعبية العالمية لكرة القدم للتعريف أكثر بإكسبو 2020 دبي في أنحاء العالم، يصبح إكسبو 2020 أيضاً شريكاً رسمياً لمومباي سيتي إف.سي، بطل دوري السوبر الهندي. واعتبارا من أول أكتوبر المقبل وحتى 31 مارس المقبل، سيمثل إكسبو 2020 دبي تجربة عالمية لا يمكن تفويتها، حيث سيرحّب بأكثر من 190 دولة، ليوفر منصة إطلاق لفعاليات متنوعة ومفعمة بالحيوية، تشمل الابتكار والثقافة والفن والموسيقى والرياضة.
وستجعل هذه الشراكة من مجموعة سيتي لكرة القدم جزءاً من أول إكسبو دولي يقام في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، لتعزيز المعرفة عبر مبادرات عالمية رائدة لقيادة التغيير الاجتماعي عبر كرة القدم ونشر القيم القائمة على الابتكار والاستدامة. وتجسيدا للصبغة العالمية لإكسبو 2020 ومشاركيه، وكذلك التركيبة السكانية المتنوعة والمتعددة الثقافات في دولة الإمارات، ستصل هذه الشراكة إلى العالم عبر الشبكة الأوسع من أندية مجموعة سيتي لكرة القدم، من خلال مجموعة رائعة من الأنشطة المحلية التي نخطط لها في عدد من أندية المجموعة، وبينها نيويورك سيتي إف.سي وملبورن سيتي إف. سي ويوكوهاما إف. مارينوس.

ملتقى «نجوم الكوكب»
سيكون إكسبو موقعاً لإقامة مؤتمر دبي الرياضي الدولي وحفل «دبي جلوب سوكر» 2021 والذي سيتم تنظيمه خلال ديسمبر المقبل في منطقة «إكسبو 2020»، ليتزامن الحدث مع إقامة أكبر معرض وملتقى اقتصادي وسياحي ومعرفي في العالم، وهو الحفل الذي يحظى بمكانة رياضية عالمية ويجمع نجوم كرة القدم العالمية وكبار الشخصيات العالمية في مختلف المجالات التي ستحضر فعاليات إكسبو.

اللاعب «الأفضل» يدعم الحدث «الأهم» 
الرياضة وإكسبو، وجهان لعملة واحدة، هذا ما أكده اختيار الأرجنتيني ليونيل ميسي، سفيراً للمعرض الدولي، ليكون أفضل رياضي في العالم حالياً الوجه لأضخم حدث على وجه الأرض. وميسي هو لاعب كرة القدم الوحيد في التاريخ الذي حقق جائزة الكرة الذهبية ست مرات، والمرشح الأوفر حظاً للفوز بها للمرة السابعة في الحفل المرتقب للاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» في ديسمبر المقبل، ليتزامن فوزه بالكرة الذهبية السابعة مع فعاليات إكسبو إن تحقق الأمر. ويعد النجم الأرجنتيني أحد أبرز وأشهر لاعبي كرة القدم على مستوى العالم، حيث يزيد عدد متابعيه على وسائل التواصل الاجتماعي عن 233 مليوناً، كما تشير الإحصاءات إلى أن أكثر من 85 % من الناس حول العالم يعرفونه، ما يجعله من أكثر اللاعبين تأثيراً في كرة القدم في هذا العصر.

الجو جيتسو.. حدث تاريخي 
يشهد إكسبو بالتنسيق بين الاتحادين الإماراتي والبرازيلي للجو جيستو بتوجيهات عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للجو جيتسو، إقامة أكبر حصة تدريبية للجو جيتسو في العالم بجناح البرازيل في دبي يوم 15 نوفمبر المقبل، ضمن فعاليات إكسبو، بالتنسيق والتعاون مع الجهات المسؤولة عن إكسبو دبي، وبما يلبي التدابير الاحترازية والإجراءات الوقائية في وقتها.
وتمتلك الجو جيتسو دوراً في دعم العلاقات بين الإمارات والبرازيل من خلال التعاقد مع أكثر من 700 مدرب برازيلي للإشراف على مشروعها لنشر وتطوير اللعبة، كما إن الإمارات تنظم ما يقرب من 18 بطولة سنوياً في مختلف ولايات البرازيل.

رقعة شطرنج فضائية
سيتم خلال «إكسبو» الاحتفاء برقعة الشطرنج «الفضائية» التي تم اصطحابها إلى الفضاء على متن مركبتي الفضاء الروسيتين «سويوز 3» و«سويوز 4» من 1968 إلى 1969، وصممت بمواصفات تقاوم ظروف انعدام الجاذبية لتتيح لرواد الفضاء وقتها القدرة على ممارسة رياضة الشطرنج، وهي واحدة من الآثار الرياضية بالغة الأهمية في روسيا والعالم.

بطولة العالم للشطرنج 
تتصدر قائمة الأحداث الرياضية التي ستقام في مركز دبي للمعارض الحديث داخل موقع «إكسبو 2020»، بطولة العالم للشطرنج، وذلك خلال الفترة من 24 نوفمبر و16 ديسمبر المقبلين، وتشهد مواجهة بين بطل العالم الحالي، النرويجي ماجنوس كارلسن، الذي سيواجه الفائز بدورة المرشحين المؤجلة والمقرر انعقادها في مدينة إيكاترنبرج الروسية، ليتنافس اللاعبان في إكسبو على جائزة قدرها مليوني يورو «ما يقارب 9 ملايين درهم».

تكريم «المبدعين الرياضيين»
سيكون إكسبو موقعاً لاثنين من أهم الأحداث على المستوى العالمي، حيث سيقام في  يناير المقبل حفل تكريم الفائزين بالنسخة الـ 11 من «جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي» إحدى «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية». ويقام الحفل يوم 9 يناير المقبل في مقر إكسبو وأثناء الحدث العالمي الكبير، وحضور شخصيات دولية من ضيوف إكسبو، وضيوف الجائزة الذين يتوقع أغلبهم من المتوجين بالميداليات الأولمبية في ألعاب «طوكيو 2020».  وكرمت الجائزة خلال الدورات العشر الماضية 13 بطلاً أولمبياً عربياً بلغت حصيلة إنجازاتهم 24 ميدالية أولمبية موزعة على 9 ذهبيات و7 فضيات و8 برونزيات، وسيكون أولمبياد طوكيو هو الدورة الأولمبية الرابعة التي يدخل الفائزون بها في قائمة الترشيحات للفوز بالجائزة بعد أولمبياد «بكين 2008» وأولمبياد «لندن 2012» وأولمبياد «ريو دي جانيرو 2016»، كما كان للفائزين بدورات الألعاب البارالمبية التي أقيمت في العام ذاته تقدير وتكريم أيضاً.