لندن (د ب أ) 

شدد الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» والاتحاد الأوروبي «اليويفا» على الاتحادات الوطنية، على عدم السماح لجماهير الفرق الزائرة بحضور المباريات الدولية الشهر المقبل، وذلك بسبب مخاوف من فيروس كورونا المستجد.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية «بي ايه ميديا»، أن منافسات تصفيات كأس العالم في أوروبا ستتواصل في أوائل سبتمبر المقبل، وذلك بعد أقل من شهرين من فوز إيطاليا بكأس أمم أوروبا «يورو 2020 » على حساب إنجلترا.
وذكر الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم في بيان له: «بعد مناقشات مطولة مع الجهات المعنية تلقينا رسالة توضيحية من «الفيفا» و«اليويفا» حول سفر الجماهير لمبارياتنا خارج ملعبنا أمام المجر وبولندا».
وأضاف الاتحاد الإنجليزي في بيانه: «لسوء الحظ نحيطكم علماً أنه لن يتم السماح لجماهير الفريق الضيف بالحضور، نتيجة لذلك فإن الاتحاد لن يتلقى تذاكر مخصصة لبيعها».
وأوضح: «هذا القرار تم اتخاذه بشأن كل المباريات الدولية التي ستقام في سبتمبر المقبل، وسيتم إعادة النظر في هذا القرار بخصوص المباريات التي ستقام في أكتوبر ونوفمبر
المقبلين».
وكشف الاتحاد الإنجليزي عن الرسالة التي تلقاها والتي تم إرسالها أيضاً لكافة الاتحادات الوطنية، حيث جاء فيها: «الفيفا» و«اليويفا» يراقبان عن كثب تطور أزمة كورونا في أوروبا قبل مباريات تصفيات كأس العالم التي ستقام في سبتمبر المقبل».
وتابع: «نظراً لارتفاع عدد حالات كورونا في أوروبا، بالإضافة إلى العدد الكبير من المباريات التي سيتم إقامتها الشهر المقبل، تمت الموافقة على تطبيق نفس القرارات التي اتخذتها اللجنة التنفيذية لـ «اليويفا» يوم 14 يونيو الماضي بشأن كل المباريات في التصفيات والمباريات الودية في تلك الفترة، مع وضع صحة وأمان المشاركين في قمة أولوياتها».