تورونتو (أ ف ب) 

خرج ممثلا كندا الدولة المضيفة من الدور الثاني لدورة تورونتو في التنس، بسقوط دينيس شابوفالوف وفيليكس أوجيه الياسيم.
وسقط شابوفالوف المصنف خامساً أمام صديقه الأميركي فرنسيس تافوي 1-6 و4-6، وأوجيه الياسيم أمام الصربي دوجان لايوفيتش 5-7 و4-6.
وعلّق أوجيه الياسيم على خسارته بقوله: «لا أعتقد بأن الظروف المناخية جيدة، كانت الرياح شديدة بعض الشيء والكرة تتطاير من مضربي».
وتابع: «في كل يوم تكون الظروف مختلفة في كرة التنس ويتعين علينا بالتالي التأقلم معها، أعتقد بأني أرسلت بطريقة جيدة لكن الهوامش كانت ضئيلة، يتعين علي تقبل الخسارة».
في المقابل، حقق تافوي المتأهل من التصفيات لأول فوز له على شابوفالوف، بعد خسارته أمام منافسه في المباريات الأربع الأولى التي جمعت بينهما، ووصف انتصاره بـ «الكبير». وتابع: «بعد أن تغلب علي مرات عدة، كان يتعين علي وقف النزيف».
والخسارة هي الثالثة لشابوفالوف توالياً، بعد بطولة ويمبلدون ودورة جشتاد السويسرية وقال بعد المباراة: «لم أقدم عرضاً مثالياً وأنا لست سعيداً».
وتابع: «لم أكن مرتاحاً في اللعب في مواجهة لاعب لم يخض الكثير من المباريات، حاولت القيام بالكثير من الأمور، لكنه تأقلم بشكل افضل مني مع مجريات اللعب».
وضرب تيافوي موعداً مع الفرنسي المخضرم جايل مونفيس الفائز على الأسترالي جون ميلمان 3-6 و6-3 و6-4.
واعترف مونفيس بأنه كان محظوظاً للخروج فائزاً بقوله: «كانت المباراة معركة حقيقية، وكنت محظوظاً بعض الشيء بالخروج فائزاً في النهاية».
وتابع: «أعتقد بأنه عانى من إصابة ما وكان يقوم بالمخاطرة في بعض الكرات، أنا سعيد جداً بهذا الفوز لأنه سيمنحني ثقة عالية بالنفس».
في المقابل، سقط الإيطالي جانيك سينر الفائز بدورة واشنطن الأحد الماضي أمام الأسترالي جيمس داكورث الصاعد من التصفيات 3-6 و4-6.
وفي لأبرز المباريات الأخرى، فاز الروسي اندري روبليف الرابع على الإيطالي فابيو فونييني 7-6 و6-3، ومواطنه كاران خاشانوف صاحب فضية أولمبياد طوكيو على مواطنه أصلان كاراتسيف 7-6 و6-4.