برلين (د ب أ)
يريد توماس مولر، لاعب فريق بايرن ميونيخ الألماني لكرة القدم، مواصلة اللعب مع المنتخب الألماني تحت قيادة المدير الفني الجديد هانسي فليك، وذلك بعدما تم استدعاء اللاعب مرة أخرى من قبل يوأخيم لوف، المدير الفني السابق، للمشاركة في بطولة أمم أوروبا «يورو 2020».
وتحدث مولر «31 عاماً بالفعل مع فليك وقال لمجلة «شبيجل» إنه «بالفعل أشار إلى رغبته في الاستمرار مع المنتخب الألماني».
وعلى عكس توني كروس، لاعب ريال مدريد الذي اعتزل اللعب الدولي، فإن مولر حريص على مواصلة اللعب تحت قيادة فليك.
وقال مولر الذي كان يشارك، ويجلس كبديل، عندما كان نيكو كوفاتش مدرباً لبايرن قبل أن يتولى فليك تدريب الفريق في 2019: هانسي فليك هو المدرب الذي دعمني في بايرن ميونيخ، لقد جعلني أصل لمستوى أكبر مما كنت عليه.
وفاز مولر وفليك بالثلاثية سوياً كجزء من سبعة ألقاب حققها بايرن في الفترة القصيرة التي تولى فيها فليك تدريب الفريق، والتي انتهت برحيله لتدريب المنتخب الألماني.
كما عملا معاً في بطولة كأس العالم 2014 التي توج بها المنتخب الألماني، عندما كان فليك مساعداً للوف.
ولعب مولر 106 مباريات دولية، سجل خلالها 39 هدفاً، وتم استدعاؤه مرة أخرى مع ماتس هوميلز مدافع بوروسيا دورتموند، بعدما استبعدهما لوف من قبل في محاولة لتجديد دماء الفريق، وقال فليك إنه يريد أن يختار أفضل اللاعبين بغض النظر عن أعماره.
ويبدأ فليك مهمته في تدريب المنتخب الألماني بثلاثة مباريات أمام ليشتنشتاين وأرمينيا وأيسلندا مطلع سبتمبر المقبل.
كما يأمل أيضاً فلوريان نيوهاوس، لاعب فريق بوروسيا مونشنجلادباخ، في تعزيز مكانته في المنتخب الألماني ولكنه لم يتحدث بعد مع فليك.
وقال نيوهاوس لصحف شبكة «دويتشلاند» الألمانية الإعلامية: لم نتحدث حتى الآن، ولكن بداية جديدة دائماً ما تكون فرصة جديدة.
وقال نيوهاوس إنه يريد أن يكون له دور في مباريات تصفيات كأس العالم الشهر المقبل، ولكن في البداية يجب أن تكون هناك نجاحات مع بوروسيا.
ولعب نيوهاوس «24عاماً» ست مباريات دولية وسجل هدفين، وكان في الفريق الذي شارك في بطولة أمم أوروبا "يورو 2020" ولكنه لم يلعب تحت قيادة المدير الفني السابق للمنتخب الألماني يواخيم لوف.
وقال نيوهاوس: لم أتواجد في الملعب لدقيقة واحدة وودعنا البطولة بالفعل من دور الستة عشر. هذا يؤلمني حقاً.