باريس ( رويترز) 

قالت رابطة الدوري الفرنسي لكرة القدم إنها ستبدأ التحقيق في أحداث مباراة نيس ومارسيليا في 25 أغسطس الجاري، بعد إلغاء المباراة أمس «الأحد» بسبب شغب الجماهير، وأكدت الرابطة أنها استدعت ممثلي الفريقين لحضور التحقيقات.
وألغيت المباراة بين نيس وغريمه مارسيليا في الدقيقة 75، بعد مشاجرة بين لاعبي مرسيليا مع جماهير صاحب الأرض التي اقتحمت أرض الملعب.
وألقت جماهير نيس قوارير مياه على ديميتري باييه لاعب مارسيليا، عندما كان في طريقه لتنفيذ ركلة ركنية ورد اللاعب بإلقاء قارورة تجاه المشجعين قبل أن يقتحم الجمهور أرض الملعب.