أبوظبي (الاتحاد)
  تنطلق ظهر الجمعة، منافسات بطولة الإمارات للمواي تاي للناشئين والشباب 2021، في أكاديمية نادي الوصل الرياضي في زعبيل بدبي، التي ينظمها اتحاد المواي تاي والكيك بوكسينج، وتستمر ليومين بمشاركة أكثر من 120 لاعباً ولاعبة يمثلون أكثر من 29 نادي من مختلف مناطق الدولة، ويتم خلال البطولة اختيار الموهوبين في اللعبة للمنتخبات السنية.

وأكد عبدالله سعيد النيادي رئيس اتحاد المواي تاي والكيك بوكسينج، أن الاتحاد حريص على إقامة البطولات المختلفة خاصة للفئات السنية التي تساهم في دعم وتعزيز النجاحات الرياضية، حيث سيتم الاستمرار بإقامة مثل هذه البطولات والمعسكرات التدريبية لرفع مهارات اللاعبين وزيادة تبادل الخبرات بينهم.

وقال: حرص واهتمام القيادة الرشيدة برعاية هذه الفئات التي تمثل مستقبل رياضة الإمارات دفعنا للاستمرار في إقامة مثل هذه البطولات، خاصة بعد فترة التوقف الذي فرضته جائحة كورونا، لاكتشاف المواهب من فئات البراعم والناشئين والشباب ليكونوا رافدا أساسيا للمنتخبات الوطنية، ويأتي تنويع المنافسات والنشاطات تماشياً مع سياسة الاتحاد وخططه الاستراتيجية المستقبلية المتطورة، والتي نتطلع من خلالها لتدريب الناشئين والشباب مما يؤدي إلى تطوير ممارسة رياضتي المواي تاي والكيك بوكسينج، بحيث تكون من النشاطات الرئيسية، مما يساعد على تشكيل منتخب قوي ومستعد بشكل دائم للمنافسات في البطولات الإقليمية والدولية، لا سيما بطولة العالم للمواي تاي التي تقام ديسمبر المقبل في تايلاند.

جدير بالذكر أن الاتحاد قام بتنظيم دورة تحكيم في رياضة المواي تاي عبر تقنية الفيديو على مدار ثلاثة أيام قبل انطلاقة البطولة، وشارك فيها عدد كبير من الحكام المستجدين وهو دليل كبير على الإقبال الكبير لتعلم واكتساب خبرات تحكيم جديدة في مجال رياضة المواي تاي، ويشرف على إدارة منافسات البطولة طاقم تحكيم إماراتي ممن يملكون الخبرة والمهارة في إدارة مثل هذه المنافسات.