علي معالي (دبي)

أكدت انطلاقة بطولة الأندية العربية لكرة السلة بنسختها رقم 33 في مدينة الإسكندرية المصرية على وجود فوارق كبيرة بين أندية القمة في اللعبة وبين أندية أخرى ما زالت تبحث لها عن مكان بين كبار اللعبة، ولعل فارق النقاط الكبير في أولى المباريات يؤكد ذلك، وفي نفس الوقت كانت هناك مباريات يتسابق فيها الفريقين على التسجيل لدرجة أنهما تخطيا حاجز الـ100 نقطة بفارق كبير مما يؤكد ارتفاع المستوى الآخر بين فرقنا العربية.

في المجموعة الأولى كان الفارق كبيرا بين الاتحاد السكندري «حامل اللقب» وفريق الميناء اليمني، حيث استطاع «سيد البلد» الفوز بنتيجة كبيرة 115 - 46، وفي المجموعة الثانية كانت هناك نتيجة أكثر عالية للغاية تؤكد هذا الفارق في المستوى بتفوق الزهراء التونسي على اليوناني السوداني بنتيجة 112- 36.

في مباراة حامل اللقب، نجح الاتحاد بقيادة المدرب أحمد مرعي في فرض السيطرة الكاملة على المباراة بفضل الخبرات الكبيرة للاعبيه، وجاءت النقاط كالتالي حيث انتهى الربع الأول بنتيجة 33-1 والثاني 61-8، والثالث 96-33، والرابع 115-46، وتضم هذه المجموعة إلى جوار الاتحاد والميناء كل من اتحاد الفتح المغربي، والبليدة الجزائري.

وفي مباراة ثانية نجح الزهراء التونسي في تحقيق فوز مريح وكبير وجاءت نتائج الأشواط:30 -6، 67- 15، 100- 22، 112- 36. وفي مباراة ثالثة أيضا استطاع الكويت الكويتي حامل لقب بطولة الخليج الأخيرة للأندية التفوق على البطائح الذي يشارك للمرة الأولى في بطولة خارجية بنتيجة 112 - 60.

وفي المقابل كانت هناك مباراة نارية جمعت المنامة البحريني مع الغرافة الذي حقق الفوز بنتيجة 125 - 113، في لقاء لم يحسم الا بعد وقتين إضافيين ضمن فرق المجموعة الرابعة. من جانب آخر قام وفد من الاتحاد الدولي لكرة السلة بزيارة مجمع صالات الدكتور حسن مصطفى من أجل الوقوف على مدى إمكانية الصالة لاستضافة بطولة كأس العالم للأندية لكرة السلة المقرر إقامتها في فبراير المقبل والتي تقدمت لاستضافتها عددا من الدول وسيتم حسم قرار الاستضافة خلال أسابيع قليلة مقبلة.