برشلونة (أ ف ب)

مُني ريال مدريد بخسارته الثانية توالياً إثر سقوطه بشكل مفاجئ أمام مضيفه إسبانيول 1-2، ضمن المرحلة الثامنة من الدوري الإسباني لكرة القدم اليوم الأحد.

وعلى ملعب «باور 8»، سجّل راوول دي توماس (17) وأليكس فيدال (60) هدفي إسبانيول، فيما أحرز الفرنسي كريم بنزيمة هدف ريال اليتيم (71).

وبخسارته هذه، أخفق ريال مدريد في استعادة فارق النقاط الثلاث عن جاره أتلتيكو الفائز على برشلونة 2-0 السبت، ليتساوى فريقا العاصمة في الصدارة بـ 17 نقطة مع أفضلية الأهداف لمصلحة الفريق «الملكي»، فيما تقدم إسبانيول إلى المركز 12 بتحقيقه فوزه الثاني توالياً برصيد 9 نقاط.

ودخل ريال الى المواجهة عقب خسارته التاريخية أمام شيريف تيراسبول المولدافي المتواضع 1-2 في دوري أبطال أوروبا، والتي جاءت أيضا عقب التعادل السلبي أمام فياريال في الدوري المحلي الأسبوع الماضي. غير ان مجريات المباراة جاءت مناقضة تمامًا للتوقعات التي أعطت ريال أفضلية مطلقة لتحقيق الفوز.

فعلى الرغم من امتلاك فريق المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي الاستحواذ الأكبر، لم تكن فعالية الضيوف كبيرة خلال الشوط الأول، فتمكن أصحاب الأرض من مباغتة خصمهم بهدف مبكر بعد هجمة سريعة من الجهة اليمنى قبل أن يتابع دي توماس الكرة العرضية من آدريان إمباربا بسهولة داخل مرمى الحارس تيبو كورتوا (17).

ومقابل غياب الفعالية الهجومية عن ريال مدريد، ظهرت رعونة دفاعية مفاجئة للنادي المدريدي، سمحت للنادي الكاتالوني بمضاعفة تقدمه (60)، إذ تمكن فيدال من اختراق دفاع ريال بطريقة مهارية رائعة بعد تخطيه ناتشو قبل أن يسدّد كرة مقوّسة في الزاوية اليمنى للمرمى.

ونجح ريال في فك عقمه التهديفي أخيراً في المباراة عن طريق هدّافه بنزيمة (71) إثر مجهود فردي رائع قام خلاله بمراوغة لاعبَين من إسبانيول قبل أن يسدّد في الزاوية اليمنى، لكنّه لم يتمكن من العودة بالنتيجة ليخرج إسبانيول بفوز غالٍ على حساب ريال. وعلى ملعب «مانويل مارتينيز فاليرو»، فاز إلتشي على سيلتا فيجو 1-0.

سجّل المهاجم الأرجنتيني داريو بينيديتو هدف المباراة الوحيد (49).

وتقدم إلتشي إلى المركز 13 مؤقتاً برصيد 9 نقاط، بينما يحتل سيلتا فيجو المركز 16 بسبع نقاط.