أنور إبراهيم (القاهرة)


بعد أن كان الإنجليزي هاري كين لاعب توتنهام واحداً من كبار الهدافين في «البريميرليج» لسنوات ليست قليلة، إذا به فجأة هذا الموسم يصيبه العقم عن التسجيل في الدوري الإنجليزي على وجه التحديد، طوال 7 مباريات، وهو وضع غريب لم يعتده هذا النجم الذي كان دائماً وأبداً الورقة الرابحة لـ «السبيرز»، سواء بالنسبة لتسجيل الأهداف أو صناعتها.
اعتاد كين على تسجيل ما لا يقل عن 15 هدفاً في الموسم الواحد، منذ موسم 13/2014، ويعتبر صيامه الأخير كل هذه المدة هو الأطول منذ موسم 2015-2016. 

ولم يفلح في تقديم أفضل ما عنده، خاصة فيما يتعلق بإنهاء الهجمات، ويبدو أن فشل تعاقده هذا الصيف مع مانشستر سيتي، لتعنت إدارة «السبيرز» ورفضها بيعه، أحد أسباب عدم ظهوره بمستواه العالي الذي كان عليه في السنوات الماضية.
وبعد 3 هزائم متتالية، كان توتنهام على موعد مع الفوز 2-1 على أستون فيلا في الجولة السابعة للدوري الإنجليزي، ما أعطى الأمل للبرتغالي نونو سانتو المدير الفني، في تحسن أحوال الفريق، وعلى وجه التحديد نجمه الأول كين، رغم أن هذا الأخير لم يسجل في المباراة.
وفي لقاء سريع لنونو سانتو مع شبكة «سكاي سبورتس»، قال إنه لا يساوره أدنى شك في قدرة مهاجمه الأول على العودة للتسجيل في المباريات المقبلة. 

وأضاف: كين يشتغل على نفسه جيداً، ويعمل من أجل الفريق، وسيأتي «الهدف الأول» لا محالة قريباً.
وقال: عندما يتلاحم اللاعبون ويلعبون من أجل الفريق، يمكنهم أن يفعلوا الكثير، وتابع نونو سانتو الذي لم يحقق المأمول منه منذ وصوله إلى شمال لندن حيث يقع توتنهام قائلاً: علينا أن نجد التوازن بين الجانبين الدفاعي والهجومي، هذا هو هدفنا في هذه المرحلة حتى يمكننا أن نحسن ونطور أداءنا ونعود للمنافسة مع الكبار.