محمد سيد أحمد (أبوظبي)

ودع الوحدة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، بخسارته أمام النصر السعودي 1- 5، مساء اليوم «السبت»، في الرياض، ضمن دور الثمانية للبطولة، وهي الخسارة الأكبر لـ«العنابي» في البطولة، فيما تأهل «الأصفر» إلى «مربع الذهب»، بعد أن قدم عرضا قوياً بقيادة تاليسكا وعبدالرزاق حمدالله وجالودين مشاريبوف الذين قدموا أداءً عالياً في اللقاء الذي أهدر فيه الوحدة أهدافاً بالجملة، بعد استقباله لهدف مبكر في الدقيقة السابعة عن طريق حمدالله، إلا أنه عاد بـ«وجه» مختلف، في الشوط الثاني، ليستقبل 4 أهداف عن طريق مشاريبوف الذي أحرز الهدفين الثاني والرابع في الدقيقتين 52 و65، بينما سجل عبد الفتاح عسيري الهدف الثالث في الدقيقة 56، وأضاف «البديل» سامي النجعي الهدف الخامس للنصر في الدقيقة 75، وسجل إسماعيل مطر هدفاً شرفياً للوحدة في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع للشوط الثاني من المباراة التي تعتبر الأسوأ للوحدة في المسابقة، رغم حضور عدد كبير من النجوم في صفوفه، والآمال الكبيرة التي كانت معقودة عليهم في العبور بالفريق.
والخسارة هي السادسة لـ«العنابي» أمام الأندية السعودية، والثانية على التوالي أمام النصر بالذات، ليسدل الستار بذلك على مشوار ناجح في النسخة الحالية، وبعد 6 مباريات على التوالي من دون خسارة، ويفشل في الوصول إلى نصف نهائي البطولة للمرة الثانية، بعد بلوغه هذا الدور عام 2007، بينما نجح النصر في بلوغ «مربع الذهب» للمرة الثانية في ثالث مشاركة على التوالي، بعد أن تأهل إلى هذا الدور عام 2019.

من جانبه، وصف الهولندي هينك تين كات مدرب الوحدة، خسارة فريقه أمام النصر السعودي، بالنتيجة الثقيلة والصعبة عليه وعلى اللاعبين، قائلاً: علينا مواصلة العمل على تطوير اللاعبين في الفترة المقبلة، وبشكل خاص اللاعبين الشباب.
وأضاف: النصر صنع عدداً من الفرص ربما يساوي لما صنعناه أمام مرماه، لكنه سجل في أوقات مهمة، بينما لم نحسن استغلال فرصنا، لقد وصلنا إلى هذه المرحلة وواجهنا فريقاً كبيراً يمتلك الإمكانيات البدنية والتكتيكية التي منحتنه التفوق علينا بوسط الميدان.
وتابع: لن ألقي باللوم على المهاجمين لإضاعة الفرص فعدد من اللاعبين لم يتواجدوا مع الفريق لفترة أسبوعين، بسبب الاستحقاقات الوطنية لكنه ليس عذراً ورغم التوفيق لم يحالفنا لكنه ليس العامل الوحيد الذي تسبب في خسارتنا.
وعن تحية جمهور النصر للاعب إسماعيل مطر، قال تين كات: هي لفتة وبادرة رائعة من جمهور النصر والجمهور السعودي بشكل عام على ما قدمه اللاعب طوال مسيرته، والعطاء الذي ما زال يعطيه في الملعب حتى اليوم.