معتصم عبدالله (دبي)


استقبل مركز الرياضة واللياقة البدنية وجناح أستراليا في «إكسبو 2020»، زيارة فاطمة سامورا الأمين العام للاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا»، بحضور نجيب العلي المدير التنفيذي لمكتب «إكسبو»، وجوستين ماكجوان المفوض العام للجناح الأسترالي، وعمران الجسمي مسؤول الفعاليات والأحداث في مجلس دبي الرياضي، بجانب النجم الفرنسي يوري دجوركاييف مستشار «الفيفا» ولاعبي المنتخب الأولمبي الأسترالي.
وأهدت فاطمة سامورا، نجيب العلي كرة حملت توقيع الأمين العام لـ «الفيفا» والنجم الفرنسي يوري دجوركاييف مستشار «الفيفا».

وأعربت سامورا عن سعادتها بزيارة «إكسبو 2020»، والجناح الأسترالي، وقالت: «سعيدة بوجودنا هنا؛ لأننا جميعاً نمثل الرياضة الأكثر شعبية في جميع أنحاء العالم وهي كرة القدم».
وتمنت الأمين العام لـ «الفيفا»، خلال الزيارة، التوفيق للمنتخب الأولمبي الأسترالي في مشاركاته المقبلة، ولأستراليا في استضافة بطولات «الفيفا»، وأضافت «نتطلع إلى مقابلتكم مجدداً في يوليو 2023، عندما تستضيف أستراليا ونيوزيلندا النسخة التاسعة من كأس العالم للسيدات، وأثق في تحقيق البطولة المرتقبة النجاح المطلوب والرائع».
ويشهد مركز الرياضة واللياقة البدنية وجناح أستراليا في «إكسبو 2020»، تدفقاً مستمراً لعشرات الزوار يومياً، حيث شارك لاعبو المنتخب الأولمبي الأسترالي الجماهير جانباً من التدريبات على هامش زيارة المنتخب لجناح أستراليا.
ويستعد منتخب أستراليا لخوض نهائيات كأس آسيا تحت 23 عاماً في أوزبكستان، حيث يخوض قبلها مباراتين فقط في التصفيات أمام إندونيسيا مستضيف المجموعة السابعة، بعد إعلان الصين وبروناي الانسحاب على التوالي.
ويشارك في التصفيات 42 منتخباً يتنافسون من 23 إلى أكتوبر 2021، من أجل الحصول على 15 مقعداً في النهائيات، للانضمام إلى أوزبكستان مستضيفة النسخة الخامسة من البطولة، والتي ستقام للمرة الأولى في منطقة وسط آسيا.