أنور إبراهيم (القاهرة)

لفت النجم الدولي الفرنسي الشاب أوريليان تشواميني (21 سنة) لاعب نادي موناكو، الأنظار إليه بشدة بعد أدائه الرفيع مع منتخب الديوك خلال بطولة دوري الأمم الأوروبية التي فازت فرنسا بكأسها في نسختها الثانية بعد التغلب على منتخب إسبانيا في المباراة النهائية 2/1.
واتسعت دائرة الأندية التي تسعى لضم هذا «الديك الشاب» لتشمل نادي ليفربول الإنجليزي، إذ أكد موقع شبكة «إسبن» البريطانية أن إدارة «الريدز» والألماني يورجن كلوب المدير الفني معجبان بأداء هذا اللاعب ويقدران تماماً إمكانياته، وإمكانية أن يكون مفيداً للفريق، وعلى استعداد لدخول المنافسة على شرائه، والتي سيواجهون فيها أندية أخرى كبيرة مثل تشيلسي ومانشستر سيتي الإنجليزيين ويوفينتوس الإيطالي. وترددت أنباء أيضاً عن أن ريال مدريد الإسباني يتابع هذا اللاعب منذ بداية الموسم من خلال أدائه مع ناديه الفرنسي موناكو، ومنتخب الشباب الفرنسي تحت 21 سنة.
ويرتبط تشواميني بعقد مع موناكو حتى عام 2024، وكان نادي الإمارة دفع لناديه السابق بوردو 18مليون يورو من أجل الحصول على خدماته. وذكر موقع «ترانسفير ماركت» المتخصص في تحديد القيمة السوقية للاعبين أن القيمة الحالية لتشواميني تبلغ 30 مليون يورو، وهو مبلغ في متناول كل الأندية الساعية لضمه سواء في الميركاتو الشتوي القادم، أو في نهاية الموسم.
يذكر أن أوريليان تشواميني لاعب خط وسط مدافع ومولود في 27 يناير عام 2000 بمدينة روان بفرنسا، وبدأ مسيرته الاحترافية في نادي بوردو، ومنه إلى موناكو الذي تألق معه، ومع منتخب فرنسا تحت 21 سنة، وزادت معرفة عالم كرة القدم به خلال المباراة النهائية لمنتخب فرنسا ضد منتخب إسبانيا في نهائي دوري الأمم الأوروبية.