تورينو (رويترز)

 قال ماسيميليانو أليجري مدرب يوفنتوس، إن تحقيق فريقه خمسة انتصارات متتالية في كل المسابقات، ساعد على تهدئة الأجواء في النادي بعد بداية صعبة للموسم، وذلك قبل مواجهة زينيت سان بطرسبرج في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

 واستهل النادي الذي يتخذ من تورينو مقراً، مشواره في الدوري الإيطالي بشكل كارثي، بعد عودة أليجري لتدريب الفريق لفترة ثانية قبل انطلاق الموسم. وأخفق يوفنتوس في الفوز في أول أربع مباريات لأول مرة في 60 عاماً.

 لكن الأمور تحسنت كثيراً في الفترة الأخيرة وسيسافر يوفنتوس إلى روسيا، منتشياً بعدم الخسارة في سبع مباريات في كل المسابقات والحفاظ على شباكه نظيفة في آخر ثلاث مباريات.

 وقال أليجري في مؤتمر صحفي: أملك مجموعة من اللاعبين الرائعين لكني لم أكن أعرفهم جيداً وهو أمر طبيعي في البداية، يستمتع الفريق حالياً بدفاع قوي لكن يتعين علينا التحسن هجومياً.

 وأضاف: النتائج الجيدة تزيد ثقتك في نفسك وتجعلك أكثر هدوءاً. وتتضمن سلسلة النتائج الطيبة ليوفنتوس الفوز 3-صفر على مالمو السويدي، و1-صفر على تشيلسي بطل أوروبا ليتصدر المجموعة الثامنة.

 وبعد خسارته في المباراة الأولى أمام تشيلسي سحق زينيت متصدر الدوري الروسي منافسه مالمو 4-صفر، ويحتل المركز الثالث بفارق المواجهات المباشرة خلف النادي الإنجليزي.

 وقال أليجري: يملك زينيت إمكانات فنية كبيرة ولاعبين على أعلى مستوى، وللعودة بنتيجة إيجابية يجب أن نقدم مباراة عظيمة".