معتصم عبدالله (دبي)

على إيقاع صافرة أول حكم أجنبي في عهد الاحتراف، والأول على الإطلاق في الدوري المحلي بعد نحو ربع قرن، تعود الإثارة إلى ملاعب «دوري أدنوك للمحترفين»، بعد توقف دام لنحو 22 يوماً بانطلاقة «الجولة السابعة»، والتي تشهد ثلاث مباريات في الانطلاقة اليوم، تجمع اتحاد كلباء مع العروبة، بني ياس مع خورفكان، والوصل مع العين، وتستمر غداً بمباريات الشارقة مع النصر، عجمان مع الظفرة، شباب الأهلي مع الجزيرة، على أن تختتم السبت بمباراة واحدة تجمع الوحدة والإمارات. وستكون جولة «القمم الثلاث» التي تشهد مواجهات مثيرة أبرزها «الإمبراطور» و«الزعيم»، «الملك والعميد»، «الفرسان» و«فخر أبوظبي»، تاريخية في ظل قيادة جونيت شاكير طاقم تحكيم تركي لإدارة مباراة شباب والأهلي مع الجزيرة.
وتخطف القمة المرتقبة بين الوصل والعين على ملعب زعبيل الأنظار في انطلاقة الجولة السابعة خلافاً لتاريخ المواجهات الذي يؤكد أفضلية «الزعيم»، بالفوز في 16 مباراة من أصل 24 مواجهة، في المقابل ستكون مواجهة اتحاد كلباء والعروبة بحثاً عن «الفوز الأول» في المواجهة الأولى بين الفريقين في المحترفين، في الوقت الذي يشعل فيه فارق النقاط الثلاث الذي يفصل بني ياس العاشر برصيد 5 نقاط عن منافسه خورفكان التاسع برصيد 8 نقاط أجواء المواجهة المرتقبة على ملعب «السماوي» في الشامخة.