رضا سليم (دبي)


حقق الظفرة فوزه الثاني هذا الموسم، بتغلبه على عجمان 3-1، في المباراة التي جرت باستاد راشد بن سعيد، بعدما تحول خسارته بهدف إلى الانتصار بـ «ثلاثية»، ليرفع «الفارس» رصيده إلى 7 نقاط، فيما تجمد رصيد «البرتقالي» عند النقطة 11، وهي الخسارة الثانية لعجمان.
جاء الشوط الأول مثيراً للغاية، بعدما سجل أبوبكر تراولي الهدف الأول لعجمان من ضربة جزاء في الدقيقة 3، وهو أول أهدافه مع «البرتقالي»، ويضغط «الفارس» بكل خطوطه، ويسدد بيريرا في الدقيقة 9 من ضربة حرة خارج المنطقة تصطدم بالعارضة، وبعدها توالت هجمات الظفرة من العمق والأطراف.
ونجح عصام العدوة مدافع الظفرة في إحراز هدفه الأول هذا الموسم، ليعود بالمباراة إلى نقطة التعادل في الدقيقة 18، ويسجل ديوب الهدف الثاني للظفرة في الدقيقة 38، ليعادل رقم بوريس كابي لاعب عجمان السابق والهداف التاريخي في لقاءات الفريقين بخمسة أهداف، ويواصل ديوب تألقه، ويسجل الهدف الثالث للظفرة، ويمنح فريقه التقدم بفارق هدفين في الدقيقة 43، ويصبح الهداف التاريخي في لقاءات الفريقين بالهدف السادس، كما حصل ديوب على لقب الهداف التاريخي للاعبين الأجانب في دوري المحترفين، بعدما رفع رصيده إلى 103 هدف، ويفض الشراكة مع الغاني أسامواه جيان لاعب العين السابق، والذي سجل 101 هدف.
يضغط عجمان بكل خطوطه للتعويض، ويتصدى خالد السناني حارس الظفرة للعديد من الكرات، ويجري جوران تغييراً بنزول سعيد جاسم بدلاً من لياندرو لتدعيم الهجوم، ويتراجع الضيوف للخلف والاعتماد على قوة ديوب، في الهجمات المرتدة، ولم تأت المباراة بجديد، في ظل التنظيم الجديد لدفاع للظفرة، وتركيز عجمان على الكرات العرضية داخل المنطقة ولم تفلح السيطرة الميدانية البرتقالية لتنتهي المباراة بفوز الظفرة 3-1.