دبي (الاتحاد)
غادر الحكمان الدوليان محمد عبدالله حسن «حكم الساحة»، ومحمد أحمد يوسف «مساعد أول» إلى الدوحة ، للمشاركة في سيمنار الاتحاد الدولي لكرة القدم، للحكام المرشحين لإدارة مباريات كأس العالم 2022.

ويشتمل برنامج السيمنار الذي يبدأ اليوم ويستمر إلى 5 نوفمبر الجاري، يشارك فيه 52 حكماً تم ترشيحهم من الاتحادات الأعضاء من عدة دول في آسيا وأفريقيا، وشمال ووسط أميركا ومنطقة الكاريبي وأوقيانوسيا، على مجموعة من المحاضرات النظرية والعملية على الحالات التحكيمية وحالات الفيديو، وتقنية حكم الفيديو المساعد «الفار» بالاستعانة بلاعبين محليين، وخوض تمارين بدنية وفنية واختبارات للياقة البدنية.
واختار الاتحاد الآسيوي مؤخراً الدوليين محمد عبدالله حسن ومحمد أحمد يوسف لإدارة المباراة النهائية لبطولة دوري أبطال آسيا 2021، والتي تجمع الهلال السعودي وبوهانج ستيلرز الكوري الجنوبي، والمقرر لها يوم 23 نوفمبر في العاصمة السعودية الرياض، إضافة إلى طاقم تحكيم إماراتي دولي ضم إلى جانبهما حسن عبدالله المهري «مساعد ثانِ»، عادل علي النقبي «حكماً رابعاً»، أحمد سعيد الراشدي «حكماً خامساً»، عمار علي الجنيبي «حكم فيديو»، عمر محمد آل علي «حكم فيديو مساعد».
الجدير بالذكر أن الحكمين الدوليين محمد عبدالله حسن ومحمد أحمد يوسف، بالإضافة للحكم المساعد الدولي حسن المهري، شاركوا في النسخة الماضية من كأس العالم «روسيا 2018»، ونجحوا بجدارة في تقديم صورة مُشرفة للصافرة الإماراتية، خلال إدارتهم لمباريات البطولة التي كلفوا بها.