دبي (الاتحاد)

بحضور سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي الرياضي، حقق المصنّف أول عالمياً الإسباني خوان ليبرون لقب الدورة الأولى من بطولة دبي للبادل تنس إلى جانب زميله الأرجنتيني ميجيل لامبيرتي، بعد فوزهما في المباراة النهائية أمام ثنائي أسطورة اللعبة فيرناندو «بيلا» بيلاستيجوين، والإسباني أرتورو كويلّو بواقع 6-3، 7-6 (8-6) في مباراة شهدت استعراضاً للمهارة والدقة والقوة وهدوء الأعصاب.
وشهدت المباراة الختامية حضوراً كبيراً ملأ مدرجات الملعب المصمم خصيصاً لاستضافة فعاليات البطولة في جميرا أبراج الإمارات في دبي وتوسّط الحضور بجانب سمو الشيخ منصور بن محمد، الشيخ سعيد بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم رئيس الاتحاد الإماراتي للبادل تنس، والشيخ راشد بن عمار النعيمي، والشيخ حميد بن عمار النعيمي وسعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي، وعدد من كبار الشخصيات.
وتمكّن ليبرون الملقّب بالذئب، ولامبيرتي من كسر إرسال خصميهما في الشوط السابع من المباراة الحماسية، ومن ثمّ المحافظة على إرسالهما مرتين وإنهاء المجموعة الأولى لصالحهما بنتيجة 6-3. عاد بيلا وكويلّو بقوّة في المجموعة الثانية وتقدّما بنتيجة 5-4 ثم 6-5 قبل أن يخسرا المجموعة بنتيجة 6-8 بعد شوط كسر تعادل مفصليّ وشيّق.
وتعليقاً على هذا الفوز قال ليبرون: «كان أسبوعاً رائعاً مع ميجيل وأنا سعيد للغاية باللحظات المميزة التي عشناها سويةً، كما كانت تجربةً لا تنسى في هذا المكان المذهل. لقيت تشجيعاً كبيراً من الجمهور الذي أطلق عليّ لقب ذئب الصحراء، منحني الجمهور شعوراً استثنائياً وأشكرهم من صميم قلبي. أودّ أيضاً أن أشكر المنظمين الذين نجحوا في تنظيم فعالية بأهمية كأس دبي للبادل تنس».
وأثنى لامبيرتي على كأس دبي للبادل تنس قائلاً: «استمتعت كثيراً باللعب إلى جانب خوان في هذه المباريات الرائعة، لقد كان كأس دبي للبادل تنس تجربةً لا تنسى لجميع اللاعبين والجمهور ولكلّ المهتمين بهذه الرياضة».