أبوظبي (الاتحاد)

توج المهر «أوتومان» لإسطبلات العجبان العائدة لسمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، بطلاً لسباق تحضيري جوهرة تاج الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، الذي أقيم أمس الأول في افتتاح سباقات مضمار نادي أبوظبي.
وفرض «أوتومان» بإشراف عبدالله الحمادي وقيادة باتريك كوسجريف، نفسه في السباق البالغ طوله 2200 متر، متفوقاً بفارق 5.25 طول عن «حراب» صاحب المركز الثاني، وسجل ابن «فاليانت بوي» زمناً وقدره 2:29:48 دقيقة.
ومنحت المهرة «قلاش» الثنائية لإسطبلات العجبان والمدرب عبدالله الحمادي، حين خطفت بقيادة الفارس دين أونيل لقب الشوط الخامس لمسافة 1400 متر، ومسجلة 1:35:13 دقيقة.
وانتزع الجواد «جاب الحطال» للشيخ سعيد بن مكتوم آل مكتوم، بإشراف عرفان إلهي، وقيادة رويستون فرنش، لقب الشوط الافتتاحي لمسافة 1200 متر، قاطعاً المسافة في زمن وقدره 1:19:28 دقيقة.
وتألقت خيول خالد خليفة النابودة، بإشراف ارنست اورتيل، بثنائية مستحقة، جاءت الأولى عبر «أف سقراط» بقيادة الفارسة السويدية مالين هولمبرج في الشوط الثاني لمسافة 1600 متر، على لقب كأس الوثبة ستاليونز، ومسجلاً 1:48:01 دقيقة، وسجل «اف مهزمي» بقيادة تاج أوشي، الثنائية في الشوط الثالث لمسافة 2200 متر، ومسجلاً 2:32:12 دقيقة.
وكان مسك الختام «سبيريت أوف لايت» لسيد حشيش، بإشراف اروين شاربي وقيادة باتريك كوسجريف، الذي حصد لقب الشوط السادس والأخير لمسافة 1400 متر، ومسجلاً 1:24:48 دقيقة.
شهد السباق وتوج الفائزين اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، رئيس اتحاد الفروسية، وما يقارب 30 سفيراً، ولارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سباقات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، وخلود النعيمي ممثل الشركة الوطنية للأعلاف والدقيق.
وأشاد أحمد ناصر الريسي، بحضور عدد كبير من سفراء الدول الأجنبية والعربية الذين شاركوا في مراسم تتويج أبطال الأشواط الستة، وأثنى أيضاً على حضور الجمهور لأول مرة، حسب الضوابط والإجراءات الاحترازية الصحية.
وأشاد بالتطور الكبير للسباقات وزيادة عدد الخيول العربية الأصيلة، بفضل المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وباهتمام القيادة الرشيدة، ودعم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.