أبوظبي (الاتحاد)

 توج الكنديان رايان اتكنز وليندسي ويبستر بلقب بطولة العالم للسبارتن لفئتي النخبة للرجال والسيدات، التي أقيمت أمس الأول بصحراء ليوا «تل مرعب» بمنطقة الظفرة، بتنظيم مجلس أبوظبي الرياضي، بالشراكة مع مؤسسة سبارتن العالمية لأول مرة خارج الولايات المتحدة الأميركية وفي منطقة الشرق الأوسط.

 وشهدت منافسات اليوم الأول من بطولة العالم للسبارتن في أبوظبي صراعاً محتدماً بين نخبة الرياضيين، في تحديات سبارتن على مستوى العالم ضمن فئتي النخبة للرجال والسيدات، من أجل تحقيق اللقب، الذي شهد العديد من العقبات والحواجز وسط مشاركة كبيرة من النجوم العالمية.

 ونجح الكندي رايان اتكنز في اقتناص لقب تحدي النخبة للرجال، بحصوله على المركز الأول، بعد أن أنهى عقبات سباق الـ 21 كلم في 02:30:38 ساعة، وهي المرة الأولى التي يتوج فيها اتكنز بلقب بطولة العالم بعد حصوله على مركز الوصيف في 5 مرات سابقة.

 وتفوق اتكنز على الروسي سيرجي بيريلجين الذي حل ثانياً بفارق 32 ثانية عن البطل، والبريطاني جوناثان ألبون بطل العالم السابق مرتين، الذي جاء في المركز الثالث.

 وأحرزت ليندسي ويبستر لقب فئة السيدات للمرة الثالثة في تاريخها، بعدما سبق لها الفوز بالبطولة العالمية عامي 2017 و2018، حيث بدا صعوبة إيقاف اللاعبة الكندية لتحقق المركز الأول بزمن 02:38:52 ساعة، وبفارق كبير وصل إلى دقيقتين و28 ثانية عن الوافدة الجديدة الأميركية آني دوبي التي حلت ثانية، والروسية الثالثة أليسا بيتروفا بطلة أوروبا.

 وتوج عارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، وجو دي سينا مؤسس سبارتن العالمية، وسهيل العريفي المدير التنفيذي لقطاع الفعاليات بمجلس أبوظبي الرياضي، الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في تحديات النخبة للرجال والسيدات.

 وشهدت بطولة العالم للسبارتن في أبوظبي تحديات صعبة، حيث اجتاز المشاركون في سباقي النخبة أكثر من 30 حاجزاً، وسط أجواء مليئة بالإصرار والعزيمة والتحدي.

 كما شهدت البطولة مشاركة مجتمعية واسعة في سباق سوبر نايت المسائي، الذي أقيم لمسافة 10 كلم ضمن برنامج اليوم الأول من البطولة، الذي حظي بإقبال كبير، إلى جانب المشاركة المميزة من قبل طلبة مدارس أبوظبي، التي حرصت على المشاركة في سباقات الصغار لمسافة ميلين وميل ونصف الميل.

 من جانبه، قال عارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي:«نفخر بالمشاركة العالمية الكبيرة ضمن منافسات نخبة الرجال والسيدات في البطولة التي تقام لأول مرة في المنطقة».

 وهنأ العواني الأبطال الفائزين في منافسات اليوم الأول الذي شهد مشاركة أفضل الرياضيين في العالم في بطولة سبارتن، معرباً عن سعادته بنجاح انطلاقة الحدث المرموق الذي يحظى باهتمام وتفاعل عالمي كبير وبالمشاركة المجتمعية الواسعة، خصوصاً أن البطولة أقيمت وسط حدث استثنائي باحتفالات الدولة باليوم الوطني الخمسين، وفي أجواء احتفالية رائعة أكدت على مكانة الإمارات وأبوظبي كعاصمة للرياضة العالمية.

 وقال رايان اتكنز: أشعر بسعادة غامرة لتتويجي بلقب بطولة العالم للسبارتن بعد سنوات من المنافسة، لم أتمكن فيها من حصد البطولة باحتلالي المركز الثاني في 5 نسخ، ليأتي اللقب مع أول مشاركة لي في أبوظبي، رغم المنافسة الشرسة من نخبة الرياضيين العالميين».

 وأضاف: انتهز الفرصة لأهنئ دولة الإمارات بالعيد الوطني الخمسين، حيث أضفت الاحتفالات أجواء رائعة على البطولة قبل بداية المنافسات وحتى لحظات النهاية، وآمل أن تستمر بطولة العالم للسبارتن لسنوات قادمة في أبوظبي.

 بدورها، عبرت ليندسي ويبستر بطلة العالم عن سعادتها بحصد اللقب للمرة الثالثة في تاريخها، مؤكدة أن العقبات والحواجز خلال السباق بين الكثبان الرملية في الصحراء، رفعت من مستوى التنافسية والإثارة بين المشاركين، مشيرة إلى أن الأجواء الصحراوية في أبوظبي أكثر من رائعة، ولم أكن أتوقع أن تكون البطولة بمثل هذه القوة رغم أنها تقام لأول مرة خارج أميركا.