أبوظبي (الاتحاد)


وقع اتحاد المواي تاي والكيك بوكسينج، مع الاتحاد الدولي للعبة، اتفاقية لاستضافة الإمارات بطولة العالم للمواي تاي لعام 2022، بحضور التايلاندي الدكتور ساكشي تبسوان رئيس الاتحاد الدولي، وكاريسا تينان المدير التنفيذي للاتحاد الدولي، وعبدالله الشحي عضو البعثة الدبلوماسية الإماراتية في تايلاند، وطارق المهيري المدير التنفيذي للاتحاد، أمين عام الاتحاد العربي، وعضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي، وجري التوقيع على تنظيم بطولة العالم للمواي تاي بمشاركة كافة الفئات العمرية للجنسين.
وجاء اختيار الإمارات لاستضافة أبرز فعاليات الاتحاد الدولي للمواي تاي، نظراً لما تتمتع به الدولة من بنية تحتية وكفاءة تنظيمية عالية المستوى على جميع الصعد، والذي انعكس خلال نجاحها الباهر، في تنظيم البطولة الآسيوية للمواي تاي، في أبوظبي عام 2019، بخيمة كاسر الأمواج بكورنيش أبوظبي، والتي نالت درجة التميز التنظيمي من الجميع.
وتأتي استضافة بطولة العالم للمواي تاي للمرة الأولى، بمشاركة أكثر من 1000 لاعب ولاعبة، من أكثر من 100 دولة، وتكتسب الاستضافة أهمية خاصة، في ظل توقع الظهور الأول للمواي تاي ضمن الأولمبياد في «باريس 2024»، أو لوس أنجلوس 2028، وذلك بناءً على توصية المجلس التنفيذي للجنة الأولمبية الدولية، باعتماد المواي تاي والكيك بوكسينج، ضمن الألعاب الرياضية الأولمبية، بعد استيفاء كافة شروط الانضمام.