سلطان آل علي (دبي)


تاريخ جديد شهده كأس كوريا الجنوبية قبل أيام، بفوز جيونام دراجونز بلقب البطولة للمرة الرابعة، على حساب دايجو، بعد انتظار دام 17 عاماً، إلا أن التاريخ المدون هو أنّ جيونام أول بطل في تاريخ الكأس من أندية الدرجة الثانية!
يعد جيونام دراجونز بطل كأس كوريا واحداً من الأندية التي اعتادت على اللعب في الدرجة الأولى الممتازة عبر تاريخها، ولكنه تعرّض للهبوط إلى الدرجة الثانية عام 2018، ولم يعد مذ ذلك الحين إلى مكانه الطبيعي. 

جيونام الذي لم يكن دربه مفروشاً بالورود، اضطر لإقصاء بوهانج ستيلرز وصيف أبطال آسيا في ربع النهائي بنتيجة 1-0، ثم واجه أولسان هيونداي وصيف الدوري لهذا الموسم، والذي بلغ نصف نهائي أبطال آسيا، وأقصاه بنتيجة 2-1، وفي النهائي حدثت واحدة من الملاحم التي لا تتكرر في نهائيات كوريا.
لعب نهائي كأس كوريا بنظام الذهاب والإياب، وخسر جيونام دراجونز على أرضه بنتيجة 1-0 من دايجو، عن طريق ركلة جزاء نفذها برونو لاماس «لاعب دايجو حالياً وخورفكان سابقاً».
وكل التوقعات كانت تشير إلى انتصار دايجو في الذهاب على ملعبه وتحقيق اللقب، إلا أن جيونام كانت له كلمة أخرى، فكل أحداث مباراة الإياب، بدأت بعد طرد لاعب دايجو في الدقيقة 24، بسبب التدخل على المنافس بـ «الكوع» وفي الدقيقة 38 سجل جيونام أول أهدافه، مستغلاً النقص العددي للمنافس دايجو، قبل أن يرد دايجو سريعاً بهدف التعادل من سيسينها.
وقبل نهاية الشوط بثوان سجل جيونام الهدف الثاني، لتكون الكفة لمصلحته، إلا أن دايجو عادل النتيجة سريعاً بعد 6 دقائق من الشوط الثاني، وعاد مجدداً جيونام ليتقدم بالهدف الثالث في الدقيقة 55، وانتظر دايجو ربع ساعة ليسجل هدف التعادل من جديد، وتصبح النتيجة 3-3، وبعدها بخمس دقائق فقط، تساوت كفة الفريقين، بعد طرد لاعب جيونام، ليكون كل فريق بعشر لاعبين، رغم ذلك استمر جيونام في حدته الهجومية، حتى سجل هدفه الرابع والأهم. 

وقبل الصافرة بثواني، وكأن المباراة تنقصها الإثارة، احتسب حكم المباراة ضربة جزاء لدايجو، وقام «الفار» بإلغائها لينتصر جيونام 4-3. 

وبعد ذلك تم النظر إلى قاعدة الأهداف خارج الأرض، حيث إن النتيجة الكلية 4-4 ذهاباً وإياباً، ويعد هذا أول نهائي في تاريخ المسابقة، يحسم بقاعدة أهداف خارج الأرض، كما أن إياب النهائي سجل أكبر نتيجة في تاريخ النهائيات بإحراز 7 أهداف في مباراة واحدة، وهو رقم قياسي جديد، حيث إن السابق كان 5 أهداف، وبفوز جيونام نفسه على بوهانج ستيلرز في 2007 بنتيجة 3-2.
وأصبح جيونام يملك 4 ألقاب في البطولة، ليمون ثاني أكثر الأندية الموجودة تحقيقاً لها، ويؤهل هذا اللقب جيونام للمشاركة في دوري أبطال آسيا 2022، في دور المجموعات بشكل مباشر، ليعود للبطولة بعد غياب 14 عاماً منذ 2008، في حين أن دايجو سيشارك ولكن عبر التصفيات بناء على مركزه في الدوري.