أبوظبي (الاتحاد)


اختتمت اليوم «الخميس» منافسات الجولة الثانية من كأس صاحب السمو رئيس الدولة للجو جيتسو في صالة جو جيتسو أرينا بالعاصمة أبوظبي، فيما تقام الجولة الختامية من البطولة ومراسم تتويج البطل لأغلى مسابقة محلية مساء غد «الجمعة».
وشهدت الجولة الثانية من المنافسات مشاركة لاعبين ولاعبات يمثلون سبعة أندية هي العين، والوحدة، والظفرة، وبني ياس، والجزيرة، وبالمز الرياضية «تيم 777»، والشارقة لرياضات الدفاع عن النفس للتنافس بنظام الحزام المفتوح، ضمن فئات الناشئين تحت 16 عاماً، والشباب تحت 18 عاما والكبار فوق 18 عاما للبنين والبنات والرجال والسيدات.
وفي فئة الرجال نجحت أندية العين والوحدة وبني ياس في التأهل إلى الجولة النهائية عن فئتي الكبار فوق 18 عاما والشباب تحت 18 عاما، وتمكنت أندية العين والشارقة لرياضات الدفاع عن النفس وبالمز الرياضية من التأهل عن فئة الناشئين تحت 16 عاما.
أما على صعيد فئة السيدات فتمكنت أندية والوحدة والشارقة لرياضات الدفاع عن النفس، وبالمز الرياضية في التأهل إلى الجولة النهائية عن فئة الكبار فوق 18 عاما، فيما تمكنت أندية الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس وبالمز الرياضية والعين من التأهل عن فئة الشابات تحت 18 عاما، وأندية العين والوحدة وبالمز الرياضية من التأهل عن فئة الناشئات تحت 16 عاما.
وأشاد فهد علي الشامسي الأمين العام للاتحاد بأداء اللاعبين واللاعبات في هذه الجولة، مؤكدا أن الخبرات التي اكتسبوها نتيجة المشاركة في عدد من أبرز بطولات الجو جيتسو العالمية أثرت بشكل كبير على المستوى العام للبطولة وتطورها على الأصعدة كافة.
وأضاف: معظم الأندية المشاركة في البطولة تقوم بعمل رائع في تأهيل وإعداد اللاعبين وإنتاج المواهب وتحضيرهم لخوض المنافسات على أعلى المستويات، وهو ما يواكب رؤية الاتحاد في تطوير اللعبة وتعزيز مكانة الإمارات كمنصة رائدة عالمية في رياضة الجو جيتسو.
وتابع: «أحد أهم ثمار البطولة هو رؤية بنات الإمارات يتألقن على البساط، ويثبتن أن رياضة الإمارات النسائية تسير في الاتجاه الصحيح، وأصبحت لاعباتنا تمثلن رقما صعبا على الساحة العالمية، ونجحن أخيرا في اعتلاء منصات التتويج في كبرى البطولات».
وهنأ الشامسي الأندية التي ضمنت لها مكانا في الجولة الختامية للكأس الغالية، مؤكدا أن مجتمع وعشاق الجو جيتسو سيكونون على موعد مع جولة تفي بالكثير من الوعود اليوم، حيث ستشهد الإعلان عن بطل الكأس الأغلى على الساحة المحلية مع ختام موسم ناجح بكل المقاييس.
وقال لاعب أكاديمية الوحدة سعيد الكبيسي الذي ينافس في فئة الكبار إن لقب بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة يمثل حلما لأي لاعب خصوصا أولئك الذين يشقون طريقهم في هذه الرياض طامحين لتكليل مسيرتهم بأغلى لقب محلي. وكل اللاعبين على أتم الجاهزية للمنافسة بقوة والتقدم بثبات نحو اللقب، لكننا ندرك أن المهمة لن تكون سهلة في ظل وجود هذا الكم من اللاعبين الأقوياء في كل وزن حيث يتمتعون جميعا بجودة عالية.
من جانبها، قالت زمزم الحمادي لاعبة أكاديمية بالمز الرياضية تيم 777 التي تنافس في فئة الناشئات إنها وزميلاتها يشعرن بفخر كبير للفوز في النزالات وتأهلهن إلى الجولة النهائية، حيث يمتلكن فرصة كبيرة للفوز باللقب. وأضافت الحمادي أنه وبالنظر إلى مسيرة الأكاديمية التي تعتبر جديدة في المنافسات المحلية فأن الوصول إلى النهائي إنجاز له وزنه ويؤكد نجاح الأكاديمية وبرامجها في إعداد المواهب المستقبلية.
وأضافت الحمادي أن سعادتها مضاعفة لأنها تمكنت من حسم نزالها الأخير بالإخضاع وهو ما مكنها من حصد المزيد من النقاط لها وللنادي. وأوضحت أن جهود الأكاديمية في الارتقاء بمستويات اللاعبين واللاعبات بدأت تجني ثمارها، وقالت: نحن منذ فترة طويلة نتّبع برامج تدريبية بإشراف أفضل المدربين على الساحة، لمساعدتنا على التطور البدني والذهني وأن الفوز يشكل دافعا قويا لها ولزملائها للمواصلة على هذا النحو وتحقيق المزيد من الإنجازات والوقوف على منصات التتويج المحلية والدولية.