أبوظبي (الاتحاد)


احتفظ الجواد «جوهر سعفان» العائد لإسطبلات سعفان، بلقب المحطة الـ13 لكأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة التي أقيمت السبت في ميدان سباق نادي الجزيرة بالقاهرة، ضمن سلسلة سباقات النسخة الـ28 للكأس الغالية التي تواصل تحقيق أهدافها في كل موسم وتضاعف نجاحاتها في المضامير العالمية والعربية.
ونجح البطل «جوهر سعفان» بقيادة الفارس رمضان محمد في التألق والاحتفاظ بلقب الشوط الرابع (الرئيسي) للعام الثاني على التوالي في مهرجان الكأس الغالية، حيث قطع مسافة السباق البالغة 1600 متر، بزمن 2:02:00 دقيقة، بفارق طول عن صاحب المركز الثاني «مراد سعفان»، فيما حل بالمرتبة الثالثة «حارس الأمين».
ويأتي تنظيم سلسلة سباقات الكأس الغالية تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، دعماً لرؤية ونهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، لإعلاء شأن الخيل العربي الأصيل في كافة دول العالم.

 


شارك في المهرجان 41 خيلاً في 6 أشواط، ووصلت قيمة جوائز السباقات إلى 590 ألف جنيه مصري، وهي الأكبر بتاريخ سباقات الخيل بمصر منذ إنشاء الهيئة العليا لسباق الخيل في عام 1890، كما أقيم تحت إشراف اللجنة العليا المنظمة لسلسلة سباقات الكأس الغالية برئاسة مطر سهيل اليبهوني، وبإشراف عام من فيصل الرحماني، وذلك بالتعاون مع الهيئة العليا لسباق الخيل في مصر.
وفاز الجواد «مارد إخناتون» العائد لإسطبلات العزوة بلقب الشوط الأول على كأس الإمارات للجياد العربية المصرية الرابحة سباقاً فأكثر، لمسافة 1200 متر، وظفر «بريق الأمل» لإسطبلات سعفان بلقب الشوط الثاني على كأس الإمارات للجياد العربية المصرية الرابحة سباقاً أو سباقين لمسافة 1400 متر، وحصدت «بنت النيل بدراوي» لقب الشوط الثالث المقام على كأس الإمارات للبواني العربية المصرية الغشيمة، وذلك لمسافة 1400 متر، فيما توج «بشار آل علي» بلقب الشوط الخامس لمسافة 1400 متر، الذي أقيم على كأس الإمارات للجياد المصرية الغشيمة، في حين فاز «مناضل سعفان» بلقب الشوط السادس لمسافة 1400 متر على كأس الإمارات للجياد العربية المصرية الغشيمة.
شهد المهرجان وتوج الفائزين فيصل الرحماني مشرف عام سلسلة السباقات، وسعيد المهيري ممثل مجلس أبوظبي الرياضي، وشريف سيف النصر رئيس مجلس إدارة نادي الجزيرة الرياضي، إلى جانب ممثلي الهيئة العليا لسباق الخيل في مصر.
من جهته، أعرب فيصل الرحماني عن فخره واعتزازه بالنجاحات التي حققتها محطة مصر والتي تمثل إضافة كبيرة لأجندة سباقاتنا العالمية، متقدماً بالتهنئة والتبريكات لجميع الفائزين في الأشواط الستة التي عكست حجم ومكانة العلاقات والروابط الاستراتيجية والمسيرة المشتركة التي تجمعنا بأشقائنا المصريين الذين قدموا لنا لوحة تنظيمية رائعة بكافة المقاييس، مشيداً بالجهود المصرية الكبيرة التي بذلت من أجل تحقيق علامات النجاح للحدث الاستثنائي وتعزيز تواصل الدعم لسباقات الخيل المصرية وتحقيق النهضة لمسيرتها.
وقال الرحماني: «إن نجاحات المهرجان وتلاحم الإخوة في مصر للاحتفاء بالمسيرة التاريخية للكأس الغالية ليس بغريب ولا جديد عليهم بحكم الروابط المشتركة»، مضيفاً: «إن دولة الإمارات تولي اهتماماً كبيراً بمكانة الخيول العربية الأصيلة والمحافظة عليها، وإعلاء شأنها باعتبارها ركناً أصيلاً من تراثنا العريق، واستكمال رؤية المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» والذي سارت عليه قيادتنا الرشيدة وأسهمت بإعلاء شأن الخيل العربي ودعم ملاك ومربي الخيل في كافة المضامير العربية والعالمية، متوجهاً بأسمى آيات الشكر والعرفان لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.