معتز الشامي (دبي)

تمسكت إدارة شركة الكرة بنادي العين، بمبدأ تكافؤ الفرص، على هامش حضور أحمد الشامسي مدير الفريق، الاجتماع الفني مع لجنة المسابقات باتحاد الكرة برئاسة أحمد بن درويش، قبل مباراة «البنفسج» أمام الوصل في ربع نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، حيث طالب العين بضرورة رفع نسبة تذاكر جماهير «الزعيم» إلى 50% بدلاً من 30% التي تنص عليها اللائحة.
ويستعد العين لمواجهة الوصل في استاد زعبيل يوم السبت المقبل، في ربع نهائي البطولة، التي سيخوضها «الزعيم» رغم النقص العددي بسبب غياب المغربي سفيان رحيمي للانضمام لمنتخب بلاده في كأس الأمم الأفريقية، بالإضافة للغيابات التي أثرت على أداء الفريق في الدوري أمام الشارقة، والمتمثلة في كوامي، والتونسي ياسين مرياح الذي يغيب لنهاية الموسم.
ويفرض مبدأ تكافؤ الفرص عادة في مباريات كأس رئيس الدولة، تقاسم نسبة الحضور بين طرفي الملعب، رغم تحديث نظام المسابقة لطريقة اختيار ملعب أحد طرفي المباراة، إلا أن خوض مواجهة ربع النهائي من مباراة واحدة فقط، وليس بطريقة الذهاب والإياب مثل نصف نهائي البطولة التي ستكون في فبراير المقبل، طرح علامات استفهام، وأدى لتمسك العين بحقوقه خلال الاجتماع الذي عقد بحضور رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد.
وناقش الاجتماع أيضاً الأمور المتعلقة بالعمليات التنظيمية ومراجعة لائحة المسابقة، بالإضافة إلى تسمية مسؤولي المباراة واعتماد زي الفريقين، حيث سيرتدي «الزعيم» أمام الوصل الزي الأبيض المحدد باللون البنفسجي، بينما يرتدي فريق الوصل الأصفر الكامل.
من جانبه أكد أحمد الشامسي، مدير فريق نادي العين، ضرورة رفع نسبة الحضور المخصصة لجماهير الزعيم، وأضاف: «لا بد من الإشادة بالتعديلات التي تم استحداثها في المسابقة بداية من نصف النهائي وذلك باعتماد نظام الذهاب والإياب في المسابقة الأهم والأغلى على النفوس، ونأمل التعميم على جميع مراحل المسابقة، انطلاقاً من ترسيخ مبدأ تكافؤ الفرص».
وتابع: «نطالب برفع نسبة حضور جماهير العين خصوصاً وأن المرحلة تلعب من مباراة واحدة، والمؤكد أن جمهور العين يمثل القاعدة الجماهيرية الأكبر، والحضور الجماهيري الحاشد، هو المؤشر الحقيقي لقياس نجاح المسابقة.