محمد سيد أحمد (أبوظبي)


برهنت ردة فعل لاعبي الوحدة، على هدف عمر خربين الذي أدرك به التعادل لـ «العنابي»، أمام الجزيرة في ربع نهائي كأس رئيس الدولة لكرة القدم، على روح الفريق الواحد، خاصة أنه جاء بعد أن أهدر خربين جملة من الفرص على مدار الشوطين، من بينها ضربة الجزاء التي تألق الحارس علي خصيف أحد نجوم اللقاء في إبعادها، مثلما تألق في تأخير زيارة هجوم «العنابي» للشباك حتى الدقيقة 84، قبل أن يضيف «الوجه الجديد» أدريان سيلفا هدف الفوز بعد 4 دقائق فقط، ليضع بصمة أولى «غالية الثمين».
وتعتبر المباراة هي الأفضل للوحدة هذا الموسم على الإطلاق، من حيث الروح القتالية، والسيطرة والاستحواذ وجماعية الأداء، وصناعة الفرص أمام مرمى الجزيرة، ليتفق الجميع على أن «أصحاب السعادة» كان الطرف الأفضل، وترجمها عدم استسلام الفريق، وقتاله حتى النهاية، ليستحق بجدارة الفوز والتأهل على حساب جاره، كما كشفت المباراة أن شخصية البطل واضحة تماماً، وأن الفريق قادر على الظهور بقوة في منصات التتويج هذا الموسم.
وبالأرقام تفوق الوحدة في امتلاك الكرة بنسبة بلغت 65%، وأتيحت له 16 محاولة للتسجيل مقابل 4 مرات للجزيرة.
بعد المباراة بدت سعادة لاعبي وجمهور «العنابي» كبيرة، بالانتصار الذي أكد الفريق من خلاله رغبته في المنافسة على كل البطولات الموسم، خاصة أنه يملك كل المقومات من خطوط مكتملة، ومدرب جريء ويجيد قراءة المنافسين، ويوظف لاعبيه، كما أنه يتمتع بالصبر وحالة خربين الذي أضاع فرصاً بالجملة «أكبر دليل»، لأن جريجوري كان واثقاً بأن خربين يمكنه أن يقدم الإضافة، رغم «سوء الطالع» الذي لازمه!
وأعترف عمر خربين بأن قلة التركيز والاستهتار في التعامل مع الفرص السهلة أمام المرمي، السبب في إضاعة عدد من الأهداف، وقال: بعد إضاعة ضربة التي أنقذها خصيف الحارس الدولي الكبير، وجدت الدعم من زملائي، وشعرت بالمسؤولية، بأن «الركلة المهدرة» قد تكون سبباً في خروج الفريق، ولكن في النهاية سجلت وفزنا وتأهلنا وهذا الأهم.
وأكد خربين أن إدارة النادي دعمت الفريق بلاعبين متميزين وأن الوحدة لا ينقصه إلا حصد البطولات.
من جهته، قال إسماعيل مطر قائد الوحدة: أضعنا فرصاً عديدة، وخصيف تألق بدرجة كبيرة في المباراة، ومع ذلك أدركنا التعادل في توقيت مناسب، وأحرزنا هدف الفوز في وقت قاتل، وكنا الطرف الأفضل في المباراة.
وأضاف: الضغوط موجودة لأن الوحدة كبير، وكلما ارتفع المستوى تزيد الضغوط، وعلينا أن نتعامل معها لنحقق البطولات.