لندن (د ب أ) 

تسود أجواء من التفاؤل داخل نادي أرسنال، بشأن إمكانية إقامة مباراة الفريق في إياب الدور قبل النهائي من كأس الرابطة الإنجليزية لكرة القدم، أمام ليفربول، في الموعد المحدد لها يوم الخميس المقبل.
وذكرت وكالة الأنباء البريطانية "بي أيه ميديا"، أن أرسنال كان قد تقدم بطلب لتأجيل مباراته في ديربي شمال لندن أمام توتنهام، وهو الطلب الذي تم الموافقة عليه في ظل غياب العديد من اللاعبين في صفوف الفريق اللندني.
وتسببت الإصابات وحالات الإيقاف والإصابة بعدوى كورونا ومشاركة لاعبين في كأس الأمم الأفريقية، في قلة اللاعبين المتاحين في قائمة المدير الفني الإسباني ميكيل أرتيتا، الأمر الذي كان كافياً لتأجيل مباراة الدوري.
ورغم ذلك فقد علمت وكالة أنباء "بي أيه" أنه لم تظهر حالات إصابة جديدة بكورونا داخل أرسنال في آخر يومين، فيما بات من المرجح عودة اثنين من اللاعبين بعد تعافيهما من الإصابة.
وتوفر قواعد بطولة كأس الرابطة، والتي تنظمها رابطة الأندية الإنجليزية بدلاً من رابطة الدوري الإنجليزي "بريميرليج"، مساحة أكبر لمشاركة اللاعبين القادرين على التواجد في البطولة.
وانتهت مباراة الذهاب التي أقيمت في ملعب "أنفيلد" بالتعادل السلبي الأسبوع الماضي، حيث تعرض السويسري جرانيت شاكا لاعب وسط أرسنال للطرد في الشوط الأول.
وكان من المفترض أن تكون المباراة التي ستقام بين الفريقين على ملعب "الإمارات" هي مباراة الذهاب، لكن تم إعادة جدولتها بعد ظهور عدد من الإصابات بفيروس كورونا في صفوف ليفربول.
وينتظر تشيلسي الفائز من تلك المباراة لمواجهته في المباراة النهائية للبطولة والتي ستقام في ملعب ويمبلي في العاصمة لندن يوم 27 فبراير المقبل.