عمرو عبيد (القاهرة)


غاب المهاجم أوديون إيجالو عن المشاركة مع نيجيريا في كأس الأمم الأفريقية الجارية، إلا أن الحظ ابتسم له بعد انتقاله مؤخراً إلى الهلال السعودي، الذي يُنتظر أن يمنحه «هدية مونديالية» باللعب في كأس العالم للأندية التي تنطلق بعد أيام قليلة في أبوظبي، وعمل «الزعيم» على تدعيم صفوفه بكل قوته خلال الأيام الأخيرة من «الميركاتو الشتوي»، استعداداً للمشاركة في كأس العالم للأندية، حيث ضم المهاجم النيجيري إيجالو، بعد يوم واحد فقط من قدوم لاعب الوسط المهاجم البرازيلي ديلجادو.
وجاء إيجالو ليعوض رحيل المهاجم المخضرم جوميز، خاصة أن «نسر» نيجيريا شارك في تسجيل وصناعة 38% من أهداف فريقه السابق الشباب في الدوري السعودي، الذي يتصدّر قائمة هدافيه، برصيد 12 هدفاً، بالتساوي مع تاليسكا هداف النصر، ويتمتع «النسر الأزرق» يتمتع بكثير من المواصفات الفنية التي يحتاجها «نادي القرن الآسيوي» في مهمته «المونديالية» المقبلة بالعاصمة أبوظبي، وأبرزها قدرته على التسجيل بجميع المهارات حيث هز الشباك في الدوري مرتين برأسه مقابل 6 بيمينه و4 بقدمه اليسرى.
وبعد انتقاله في الموسم الماضي إلى صفوف «الليث»، لم يتأخر كثيراً في تقديم أوراق اعتماده، حيث سجل أول أهدافه بعد 34 دقيقة من مشاركته بديلاً في مباراتين فقط، وانطلق بعدها ليُحرز إجمالاً 9 أهداف ويصنع 3 أخرى تاركاً بصمة تهديفية في كل 70 دقيقة لعب، ويجيد إيجالو تسجيل الأهداف من اللعب المتحرك، حيث هز الشباك 8 مرات في الموسم السابق عبرها، مقابل هدف وحيد من ضربة جزاء، في حين ارتفعت معدلاته لتبلغ تسجيل 11 هدفاً من هجمات متحركة، مقابل هدف وحيد من تمركز وتحرك نموذجيين خلال تنفيذ ركلة ركنية.
وتغيرت معادلة إيجالو التهديفية قليلاً في هذا الموسم، بعدما أحرز هدفين من أصل 12 عبر تسديدات خارج منطقة الجزاء، مقارنة بإحراز جميع أهدافه السابقة داخل المنطقة، كما زادت معدلات تسجيله من 2 إلى 4 أهداف عبر الهجمات المرتدة السريعة بين الموسمين، وأحرز النيجيري الدولي أهدافه بطرق تكتيكية متنوعة، حيث سجل نصفها عبر التعامل الدقيق مع الكرات العرضية مقارنة بنسبة 44.4% في الموسم الماضي، كما بلغ الشباك 6 مرات في النسخة الحالية بوساطة 4 تمريرات بينية و2 قصيرة بعدما سهلت تحركاته الواعية مهمة زملائه.
ويملك «نسر الزعيم الجديد» توازناً تهديفياً لافتاً، حيث هز الشباك في الدوري 6 مرات في الأشواط الأولى، ومثلها في الثانية خلال جميع الفترات، من دون استثناء، وبلغ إجمالي محاولاته على المرمى 51 تسديدة، بمعدل جيد جداً، يبلغ تصويبة واحدة كل نصف ساعة. ويأمل عشاق «الأزرق» أن يصنع إيجالو الفارق الهجومي مع الفريق في معركة الكأس العالمية، من أجل تحقيق إنجاز أكبر من المركز الرابع، الذي حققه في مشاركته الأولى عام 2019.