أنور إبراهيم (القاهرة)

رغم أن سوق الانتقالات الشتوية الحالية تغلق أبوابها في الثانية عشرة مساء اليوم، إلا أن الإثارة تتواصل فيما يتعلق بتطور أزمة برشلونة مع نجمه الفرنسي عثمان ديمبلي، إذ أن الوضع لايزال على ما هوعليه من «تعنت» كل طرف وتمسكه بموقفه.
النادي الكتالوني يتمسك بتوقيعه عقد التجديد مع تخفيض راتبه مثله مثل زملائه الذين فعلوا ذلك عن طيب خاطر، تقديراً لظروف النادي المادية الصعبة، أو الرحيل قبل نهاية اليوم حتى يمكنه الحصول على مقابل مادي، ولو حتى 20 مليون يورو، بعد أن دفع فيه عند مجيئه في 2017، أكثر من 140 مليون يورو..
واللاعب يتمسك بضرورة رفع راتبه ومنحه مكافأة توقيع لا تقل عن 30 مليون يورو وترضية وكيله بمبلغ لا يقل عن عشرة ملايين أخرى.
وإزاء هذا الوضع المتأزم في اليوم الأخير لغلق «الميركاتو الشتوى»، تنتظر بعض الأندية باهتمام إجلاء الموقف ومعرفة ما سيسفرعنه وضع ديمبلي، وماذا كان سيجدد عقده في اللحظات الأخيرة أم أنه عقد العزم على الرحيل، أو بمعنى أدق أن تكون الكلمة الأخيرة له إذا ما مر هذا اليوم من دون جديد، لأنه وقتها سيصبح حراً في التفاوض «مجانا» مع أي ناد يرغب في التعاقد معه، وفي مقدمة الأندية الراغبة، باريس سان جيرمان وتشيلسي ومانشستريونايتد.
الغريب إن جيراربيكيه أحد الكوادر الكبيرة في الفريق وصاحب الكلمة داخل غرفة الملابس، لم ينجح في التأثير على موقف اللاعب أو محاولة تقريب وجهات النظر بينه وبين إدارة النادي، وأمسك «العصا من المنتصف» بقوله إنه يتفهم موقف النادي وموقف اللاعب، مشيراً إلى إنه من حق كل طرف أن يدافع عن وجهة نظره ومصالحه، وإن كان اقترح محاولة التوصل إلى صيغة حل وسط، ترضي الطرفين. واعترف بيكيه بأنه ليس لديه معلومات بشأن ما إذا كان ديمبلي ينوي الرحيل إلى باريس سان جيرمان مثلما تردد مؤخراً، وقال: لا أريد «التورط» في هذه الأزمة.
ورغم العروض التي تنتظر حسم موقف ديمبلي، إلا إنه لا يبدو عليه أدنى رغبة في الرحيل في الساعات القليلة القادمة، بل إنه يشارك بصورة عادية في تدريبات الفريق، حتى يحفظ حقه التعاقدي ولا يتعرض لجزاءات أوغرامات، وإن كانت بعض المصادر أشارت إلى أن ثمة مفاوضات واتصالات جرت بين برشلونة وسان جيرمان بشأن هذا اللاعب في الفترة الأخيرة وربما يتم التوصل إلى اتفاق في آخر لحظة، وقد يتضمن إدخال لاعبين آخرين في الصفقة، ولكن السؤال: هل يسمح ضيق الوقت بإنهاء هذه المهمة في ساعات قليلة؟!. المصادر نفسها شككت في ذلك وأشارت إلى أن سان جيرمان يفضل الحصول على ديمبلي مجاناً في الصيف القادم !!.