أنور إبراهيم (القاهرة)


يعتبر المهاجم الصربي دوسان فلاهوفيتش أحد أفضل رؤوس الحربة الشباب في أوروبا، وتوقيعه ليوفنتوس مقابل 75 مليون يورو، حصل عليها ناديه السابق فيورنتينا يؤكد ذلك، وتعلق عليه جماهير «السيدة العجوز» آمالاً وطموحات كبيرة، لإعادة الفريق إلى طريق البطولات والألقاب التي غابت في الموسم الماضي، لمصلحة إنتر ميلان الذي أحرز بطولة الدوري الإيطالي «الكاليشيو»، ومحاولة تحسين ترتيب الفريق في دوري هذا الموسم، الذي ابتعد فيه «اليوفي» عن القمة، حيث يقبع في المركز الخامس، بعد إنتر ميلان ونابولي، وإيه سي ميلان وأتالانتا على الترتيب.
فلاهوفيتش المولود في 28 يناير2000 «22 عاماً»، سجل مع فيورنتينا في النصف الأول من الموسم الحالي 20هدفاً في 24 مباراة في «الكالشيو»، وهو معدل تهديفي كبير في نصف موسم. 

وفي مقابلة مع عدد من الصحفيين الإيطاليين، تحدث فلاهوفيتش بثقة متناهية عن اختياره الرقم 7 لقميصه، ومعروف إنه رقم النجم البرتغالي الكبير كريستيانو رونالدو، والذي كان يرتديه عندما كان لاعباً في «اليوفي»، وقال فلاهوفيتش إن هذا الرقم لا يمثل له أي أهمية خاصة، ولا يشكل أي ضغط عليه، وإنه اختاره مضطراً، فقط لأنه أقرب رقم إلى رقم قميصه السابق 9، الذي كان يرتديه في «الفيولا»، ويرتديه حالياً المهاجم الإسباني ألفارو موراتا. وأضاف: رقم أي قميص ليس مهماً، وإنما المهم أن ننزل إلى أرض الملعب، وكلنا تصميم وتركيز ورغبة في تحقيق الفوز، وأي رقم قميص في يوفنتوس يعتبر حملاً ثقيلاً على أكتاف أي لاعب.
واعترف فلاهوفيتش بأن تمثيل «السيدة العجوز» شرف كبير له، مشيراً إلى أنه فضله على أندية أوروبية أخرى كثيرة، وبوجه خاص من إنجلترا.
وأشاد بعقلية الفوز التي يتمتع بها «البيانكونيري» و«شخصية البطل» التي تلتصق بتاريخه الحافل بالبطولات.
بدأ فلاهوفيتش مسيرته الاحترافية في بارتيزان «2016-2018»، ومنه إلى فيورنتينا في 2018 حتى هذا الشتاء، حيث سجل 44 هدفاً في 98 مباراة بمختلف المسابقات، وها هو يتأهب لاستكمال مسيرته الناجحة مع يوفنتوس تحت قيادة ماسيمليانو أليجري المدير الفني.
ولعب فلاهوفيتش لكل منتخبات الشباب الصربية تحت 17و19 و21 سنة، وتم تصعيده للمنتخب الأول في 2020، وفاز بجائزة أفضل لاعب شاب في الدوري الإيطالي موسم 2020-2021، وسجل وقتها 21 هدفاً.