أبوظبي (الاتحاد)


استقبلت اللجنة المنظمة لبطولة كأس العالم للأندية، الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، لدى وصوله إلى أبوظبي، وذلك لحضور افتتاح منافسات البطولة العالمية التي تنطلق «الخميس» بلقاء الجزيرة ممثل الإمارات وإيه إس بيراي التاهيتي ممثل قارة أوقيوناسيا، وذلك في ستاد محمد بن زايد بتمام الساعة 8:30 مساءً.
وكان في استقباله بمطار البطين عارف حمد العواني نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة العضو المنتدب الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، ومحمد عبدالله هزام الظاهري، المتحدث الرسمي للجنة، ورحبت اللجنة المنظمة بوصول رئيس الاتحاد الآسيوي متمنين له طيب الإقامة في العاصمة أبوظبي.
وتجمع البطولة نخبة وأبطال القارات في العالم: نادي تشيلسي الإنجليزي (ممثل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم)، ونادي بالميراس البرازيلي «ممثل اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم»، نادي مونتيري المكسيكي (ممثل اتحاد أميركا الشمالية وأميركا الوسطى والبحر الكاريبي لكرة القدم)، بطل أفريقيا الأهلي المصري وحامل لقب دوري أبطال آسيا الهلال السعودي وممثل قارة أوقيانوسيا بيراي التاهيتي وممثلة الإمارات الجزيرة.

أبدى الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي، سعادته بزيارة أبو ظبي، مبدياً ثقته التامة بقدرة الإمارات على تهيئة الأرضية الخصبة، لإنجاح منافسات كأس العالم للأندية، وإخراجها بصورة أنيقة تليق بمكانة الدولة على ساحة كرة القدم الدولية، وسمعتها الطيبة في مجال تنظيم الأحداث الرياضية الدولية.
وقال: إن منح الاتحاد الدولي شرف تنظيم كأس العالم للأندية إلى الإمارات للمرة الخامسة، يجسد الثقة الدولية الكبيرة بقدرة دول القارة الآسيوية على تهيئة أسباب التميز والنجاح لمختلف التظاهرات الكروية، وسبق للإمارات أن نظمت بنجاح باهر العديد من البطولات العالمية والقارية، على امتداد السنوات الماضية، الأمر الذي يدعونا للتفاؤل التام بقدرتها على مواصلة مسيرة النجاح الباهر في التنظيم المتقن لهذه البطولة.
وأعرب الشيخ سلمان بن إبراهيم عن تمنياته لفريقي الجزيرة والهلال بالتوفيق والنجاح في تمثيل كرة القدم الآسيوية بصورة طيبة في كأس العالم للأندية، مبيناً أن الفريقين يملكان الإرادة والطموح اللذين يؤهلهما لتقديم مستويات فنية جيدة وتحقيق نتائج إيجابية في المحفل العالمي.
وأضاف: الجزيرة الإماراتي يتمتع بوجود مجموعة متناغمة من اللاعبين أصحاب الخبرة الدولية، وهو يتسلح بسلاح الأرض والجمهور الذي نأمل أن يشكل دافعاً قوياً له، من أجل الخروج بصورة طيبة في البطولة، كما أن الهلال يتمتع بجاهزية عالية، وهو الذي يحمل لقب دوري أبطال آسيا مؤخراً، ما يعزز من قدرته في تحقيق نتائج طموحة تليق بسمعة الكرة الآسيوية.
وأشاد الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة بالجهود المثمرة التي بذلتها الجهات المختصة في الإمارات في سبيل استكمال كافة الترتيبات التنظيمية لاستضافة البطولة، وخص بالذكر جهود الاتحاد الإماراتي لكرة القدم، ومجلس أبوظبي الرياضي، متمنياً للجنة المنظمة كل التوفيق والنجاح.