غنتوت (الاتحاد)


توج فريق بن دري بكأس سلطان بن زايد للبولو في نسختها الثانية التي نظمها نادي غنتوت لسباق الخيل والبولو على ملاعبه، برعاية سمو الشيخ فلاح بن زايد آل نهيان رئيس النادي، بمشاركة 6 فرق، وبدعم من مجلس أبوظبي الرياضي وجمعية الإمارات للبولو ورعاية عدد من الشركات ومساهمة العديد من الجهات وفي مقدمتها نادي تراث الإمارات.
وشهد الحفل الختامي العديد من العروض الترفيهية ومنها معرض القرية التراثية التابع لنادي تراث الإمارات، بجانب فعاليات الأطفال التي خصصت لهم مساحة رائعة في قلب النادي، بجانب الفقرات التراثية التي قدمها نادي تراث الإمارات.
وجاء تتويج فريق بن دري باللقب الذهبي دون هزيمة طيلة مبارياته في البطولة بفوزه في النهائي على فريق غنتوت الوصيف 7.5-6، وسجل لفريق بن دري كريستبول 4 أهداف ومحمد بن دري «هدفين» وراشد بن دري هدفاً، وسجل لفريق غنتوت أوسكار 5 أهداف ويوسف بن دسمال هدفاً.
وفي مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع نجح فريق أنكورا في الفوز على فريق أبوظبي بنتيجة 7-5، وسجل لفريق أنكورا ريكاردو 4 أهداف وهدفين للاعب خالد العمران وريان الجاجي هدفاً، ولفريق أبوظبي امادوري «3 أهداف» وهدفاً لكل من فارس اليبهوني وطارق الحبتور، وأدار مباريات الجولة طاقم الحكام الدولي المكون من بيتر ودكسين وسانتياجو.
وفي ختام البطولة قام الشيخ سلطان بن فلاح بن زايد آل نهيان بتتويج الفائزين بالمراكز الأولى، بحضور سعيد بن حوفان نائب رئيس نادي غنتوت لسباق الخيل والبولو، وحمد عبد الرحمن الشيخ المدير التنفيذي للنادي وعدد من الشخصيات الرياضية.
وتقدم حميد سعيد بولاحج الرميثي، المدير العام لنادي تراث الإمارات بالشكر والتقدير لنادي غنتوت لسباقات الخيل والبولو، على تنظيم كأس سلطان بن زايد للبولو، الذي يحمل اسم فقيد الوطن والتراث رحمه الله، مشيداً بما يمثله تنظيم مثل هذه الفعاليات في تأكيد مكانة أبوظبي ودولة الإمارات عالمياً بوصفها الوجهة الأولى والمفضلة للفعاليات الرياضية والثقافية بمختلف أنواعها.
ونوه إلى بالاهتمام الكبير للمغفور له الشيخ سلطان بن زايد بالتراث وحرصه على إلهام النشء وترسيخ الهوية الوطنية لديهم، وهو ما شكل الأساس لعمل نادي تراث الإمارات على مدى أكثر من عقدين، مؤكداً أن النادي سيظل شريكاً أصيلاً لنادي غنتوت من أجل العمل على إنجاح هذه البطولة لتخرج في حلة بهية تليق باسم الرجل الذي تحمل اسمه، تخليداً لأدواره العظيمة في خدمة وطنه وأمته.