أبوظبي (أبوظبي)


أكد محمد عبدالله هزام الظاهري المتحدث الرسمي لكأس العالم للأندية «الإمارات 2021»، الأمين العام لاتحاد الكرة، أن البطولة تسير بشكل متميز نحو النجاح والخروج فعلياً بـ «نسخة استثنائية»، وقال: كل شيء منظم وكل الجهات تتحمل مسؤولياتها كاملة لتحقيق البطولة أهدافها.
وهنأ ابن هزام الأهلي فوزه على مونتيري المكسيكي، رغم الصعوبات التي عانى منها الفريق، وقال: نقدم التهنئة إلى الجمهور المصري الذي ضرب مثالاً في الالتزام، وسجل أجمل ما في اليوم الرابع للبطولة، والجمهور كان نموذجاً في التنظيم، والمشهد حضاري بكل معني الكلمة، ويعكس جهوداً كبيرة من جانب كل الجهات.
وأضاف: كنا على يقين من أن وجود الأهلي والهلال، بما لهما من شعبية طاغية في الوطن العربي يسهم كثيراً في تعزيز نجاح البطولة، وهو ما تحقق على أرض الواقع، مؤكداً أن استمرار الفرق العربية لليوم الختامي يساعد في استمرار تلك الحالة التي تعيشها الإمارات خاصة وأبوظبي تحديداً.
وقال: أكثر ما يسعدنا في الحضور الجماهيري الذي قارب 10 آلاف مشجع، أننا لم نشهد خروجاً واحداً عن النص، الجميع على قدر المسؤولية، وهناك التزام تام في الدخول والخروج والإجراءات الوقائية، والأجمل وجود جالية وأعداد غير قليلة تساند الفريق المكسيكي، بما يؤكد أن الرسالة من البطولة تحققت بالفعل.
وأضاف: من قبل شاهدنا جمهوراً لبيراي بطل تاهيتي، وفي الجولة المقبلة نشاهد جماهير بالميراس وتشيلسي، وهذا يزيدنا إصراراً على الاستمرار في سياستنا القائمة على استضافة الأحداث،

وأضاف: أعتقد أن مباراة اليوم بين الجزيرة والهلال ستسجل بصمة جديدة في سجل نجاح البطولة، ونتمنى التوفيق لكل الفرق، وأن يخرج الجميع سعيداً وراضياً عن التجربة هنا على أرض الإمارات، ومن المؤكد أن البطولة ستشهد زخماً من نوع آخر مع وصول تشيلسي وبداية خوضه للمباريات.