مصطفى الديب (أبوظبي)

يحل الوحدة ضيفاً ثقيلاً على بني ياس مساء اليوم، في إطار منافسات الجولة 15 من دوري أدنوك للمحترفين، ويسعى كل فريق لترجيح كفته على حساب الآخر اليوم، لاسيما وأن هذا الموسم لم يشهد تفوق طرف على الثاني، بعد التعادل في مباراة الدور الأول بهدف لكل منهما. البرازيلي جواو بيدرو مهاجم الوحدة، هو بطل قصة هذه المباراة، لاسيما وأنه يسعى للتسجيل في بني ياس فريقه القديم الذي فشل في التسجيل بشباكه بالدور الأول، وقام بدور مهاجم السماوي عندما سجل في مرماه، لينوب عن لاعبي بني ياس بالتقدم لهم على حساب أصحاب السعادة.
وبعيداً عن بطولة بيدرو، فإن الوحدة ليس أمامه إلا الفوز إذا أرداد المنافسة على البطولة والحفاظ على فارق الست نقاط بينه وبين العين المتصدر، حيث إن فوزه يعني الوصول للنقطة 30 والضغط على الزعيم نفسياً. ويعول الجهاز الفني لـ«العنابي» بقيادة الفرنسي جريجوري كثيراً على القوة الهجومية لفريقه، في ظل وجود الثنائي خريبين وبيدرو، فضلاً على خبرة لاعبيه الكبار، في مقدمتهم المخضرم إسماعيل مطر الذي سجل هدفاً ولا أروع في مرمى العروبة المباراة الماضية. على الطرف الآخر، يريد بني ياس عبور حاجز العشرين نقطة في حال تحقيقه الفوز بوصوله للنقطة 22 ليواصل عروضه القوية في الفترة الأخيرة، حيث نجح في التعادل مع الوصل الأسبوع الماضي بعد مباراة شهدت غياب عدد كبير من عناصر السماوي الذين يعتمد عليهم المدرب الروماني دانييل إيسايلا.